عفرين.. تصريح لـ"المؤقتة" عن حالات اشتباه بـ كورونا

تاريخ النشر: 22.03.2020 | 11:03 دمشق

آخر تحديث: 22.03.2020 | 11:28 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

علّقت وزارة الصحة في الحكومة السورية المؤقتة، أمس السبت، على ثلاث حالات مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا المستجد أو ما يعرف بـ"COVID - 19"، وذلك في منطقة عفرين - الحدودية مع تركيا - شمال غرب حلب.

وأكّد وزير الصحة مرام الشيخ - عبر تغريدة على حسابه في توتير - أنه تم أخذ عينات مِن الحالات الثلاث، مؤكّداً أن حالتين كانت نتائجهما سلبية - غير حاملتين للفيروس -، بينما لم تصدر نتيجة الحالة الثالثة حتى الآن.

وشدّد الوزير على ضرورة الالتزام بقواعد الوقاية، وأهمّها منع التجمعات والبقاء في المنزل وعدم الخروج منه إلا للضرورة، خاصة للمسنين والذين يعانون مِن أمراض مزمنة.

وعن حالة وفاة، يوم الجمعة الفائت، مشتبه بإصابتها بفيروس كورونا في عفرين، قال مسؤول شبكة الإنذار المبكّر في الشمال السوري الدكتور محمد الصالح إن نتيجة التحليل التي أجريت للشخص المتوفى أكّدت وفاته بفيروس"H1N1" (إنفلونزا الخنازير)، وأنه لم يكن مصاباً بـ كورونا.

وكان وزير الصحة في الحكومة السورية المؤقتة قد حثّ، في وقتٍ سابق أمس، منظمة الصحة العالمية على البدء بتنفيذ الخطة المتفق عليها للتصدي لـ جائحة فيروس كورونا في مناطق سيطرة "المعارضة" بالشمال السوري.

اقرأ أيضاً.. الحكومة المؤقتة تطالب منظمة الصحة بتنفيذ خطة مواجهة كورونا

يشار إلى أن الجهات الطبية في الشمال السوري لم تسجل أي إصابة رسمية حتى الآن بفيروس كورونا، كما أن معظم المجالس المحلية والمنظمات الإنسانية هناك اتخذت العديد مِن الإجراءات لـ منع انتشاره، منها تعقيم المدارس والمستشفيات والمساجد وغيرها.

اقرأ أيضاً.. تعليق لـ"صحة إدلب" على 4 حالات لديها أعراض كورونا في أطمة

وتفشّي فيروس "كورونا" في الشمال السوري - خاصة ريفي إدلب وحلب - يشكّل تحديّاً كبيراً، في ظل وجود مئات الآلاف مِن النازحين يعيشون ضمن مخيمات عشوائية في المنطقة، فضلاً عن قلّة العناية الطبيّة المطلوبة لـ مواجهة جائحة كهذه عجزت عنها دول متقدّمة بكل إمكاناتها.

مقالات مقترحة
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر