عصابة سرقة تقتل متطوعاً بقوات "حفتر" في منزله باللاذقية

 تلفزيون سوريا ـ خاص

أفادت مصادر لـ موقع تلفزيون سوريا أن عصابة سرقة في مدينة اللاذقية أقدمت، ليل الأحد - الإثنين، على قتل شاب متطوع في قوات "حفتر" مِن أبناء المدينة التي يسيطر عليها نظام الأسد، بعد أن سطت على منزله بقصد السرقة.

وقالت مصادر مقربة من القتيل لـ موقع تلفزيون سوريا إن الشاب (علاء ناجي عيد) قتل متأثراً بإصابته بـ 28 طعنة سكين في نواحٍ متفرقة من جسده، نتيجة هجوم نفذه مسلحون على منزله بهدف السرقة.

وأضافت المصادر أن جريمة القتل جرت في منزله بحي الرمل الجنوبي بمدينة اللاذقية، ويرجح أن يكون الفاعلون من أصدقائه بعد معلومات عن وجود مبلغ مالي كبير بحوزته.

وأشارت المصادر أن "عيد" جندته القوات الروسية في سوريا، مطلع العام 2020، للقتال إلى جانب قوات "حفتر" في ليبيا، وأنه عاد من هناك قبل أيام.

وتعمل روسيا على تجنيد مئات الشبّان في المناطق التي يسيطر عليها نظام الأسد للقتال في صفوف خليفة حفتر في ليبيا، وأغلبهم من المتطوعين في صفوف ميليشيا "الدفاع الوطني" التابعة للنظام، وآخرين من ميليشيات تدعمها إيران وتقاتل لصالح النظام في سوريا.

اقرأ أيضاً.. روسيا تجنّد شبّاناً سوريين لـ"حماية حقول النفط" في ليبيا

وتتصاعد بشكل كبير جداً حوادث القتل والسرقة والخطف في مناطق سيطرة قوات النظام، تزامناً مع سوء الأحوال الاقتصادية وتردي الظروف الاجتماعية العامة والفلتان الأمني وانتشار السلاح العشوائي.

مقالات مقترحة
أزمة الوقود في سوريا.. دمشق مدينة أشباح لثلاثة أيام في الأسبوع
مدير مخابز النظام: مستلزمات إنتاج الخبز متوفرة.. وبكميات كبيرة
وزير كهرباء النظام: أبشروا بشتاء مريح.. نوعاً ما
45 إصابة جديدة بفيروس كورونا في شمال غربي سوريا
3 وفيات و33 إصابة جديدة بفيروس كورونا في مناطق النظام
أردوغان: تركيا أحرزت تقدماً في دراسات لتطوير لقاح كورونا