عشرات القتلى والجرحى في حصيلة أولية لانهيار مبنيين في سرمدا

تاريخ النشر: 12.08.2018 | 17:08 دمشق

آخر تحديث: 28.01.2020 | 18:18 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

في إحصائية أولية لضحايا انفجار مستودع للسلاح في مدينة سرمدا شمال إدلب، تمكنت فرق الدفاع المدني حتى ظهر اليوم من انتشال عشرات القتلى والجرحى من تحت الأنقاض.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بأن الحصيلة الأولية للقتلى بلغت 30 شخصاً تمكنت فرق الدفاع المدني من انتشال جثثهم من تحت أنقاض المبنيين السكنيين اللذين سوّيا بالأرض فجر اليوم بعد انفجار مستودع للسلاح والذخيرة تعود ملكيته حسب الأهالي لتاجر سلاح من ريف حمص.

وتمكنت فرق الدفاع المدني التي هرعت لمكان الانفجار في ساحة باب الهوى القديمة، من انتشال 20 من الجرحى من تحت الأنقاض، بينهم أطفال، في حين ما تزال الجهود مستمرة لمعرفة مصير أكثر من 60 شخصاً من سكان المبنيين.

ونشر الدفاع المدني صوراً تُظهر تمكن عناصره من انتشال عدد من الأطفال وهم على قيد اليحاة من تحت الأنقاض.

 

 

 

وقال الأهالي إن كل بناء كان يتكون من 5 طوابق، وفي كل طابق 4 شقق سكنية، يقطنها نازحون ومهجرون معظمهم من ريف حمص.

وحتى الآن لم يتم الكشف عن تفاصيل أكثر حول ملكية مستودع السلاح، حيث يرجح ناشطون أن يكون التاجر متعاقدا مع إحدى الفصائل العسكرية في المنطقة وذلك لأنه كان يحتوي على عدد كبير جداً من الذخائر المتوسطة والثقيلة، وليس مستودعاً عادياً.

مقالات مقترحة
الصحة السعودية: لقاح "كورونا" شرط رئيسي لأداء فريضة الحج
من كورونا إلى ترامب.. 329 مرشحاً لجائزة "نوبل للسلام" للعام 2021
واحدة منها أسبوعياً بسبب كورونا.. 25 حالة وفاة يومياً في دمشق