عشرات القتلى لـ"نظام الأسد" بعملية تسلل غرب حلب

عشرات القتلى لـ"نظام الأسد" بعملية تسلل غرب حلب

الصورة
عناصر مِن "تحرير الشام" في ريف حلب الغربي (أرشيف - شبكة إباء)
20 نيسان 2019
تلفزيون سوريا - متابعات

قتل وجرح عشرات العناصر مِن قوات "نظام الأسد"، ليل الجمعة - السبت، بعملية تسلل نفّذتها "هيئة تحرير الشام" على أحد مواقع "النظام" في محيط حي الراشدين غرب مدينة حلب.

وأعلنت "تحرير الشام" عبر معرّفاتها، عن مقتل أكثر مِن 27 عنصراً لـ قوات النظام وجرح آخرين، بعملية "نوعية" لـ"جيش أبي بكر الصديق" التابع لها، على مواقع "النظام" في قرية عقرب (سوق الجبس) غربي حلب.

وضمن سلسلة عمليات "ويشفي صدور قوم مؤمنين" توعّدت "تحرير الشام"، بأنها مستمرة بالعمليات "النوعية" ضد قوات النظام والميليشيات التابعة والمساندة لها، وذلك رداً على قصف "النظام" للمناطق التي تسيطر عليها الفصائل العسكرية.

وحسب ما ذكرت وكالة "سمارت" نقلاً عن مصدر عسكري مِن "هيئة تحرير الشام"، فإن ثلاثة عناصر مِن "الهيئة" قتلوا خلال عملية التسلّل على مواقع قوات النظام في قرية "عقرب".

وسبق أن قتل وجرح عدد من قوات النظام، يوم 12 مِن شهر نيسان الجاري، بقصف صاروخي لـ"تحرير الشام" على مواقع لـ"النظام" غرب حلب، كما قتل وجرح آخرون مِن "النظام" باشتباكات مع فصائل عسكرية، أواخر شهر شباط الماضي.

يشار إلى أن مناطق سيطرة الفصائل العسكرية جنوب حلب وغربها، تشهد قصفاً متقطّعاً لـ قوات "نظام الأسد" والميليشيات الأجنبية المساندة لها، تتزامن مع اشتباكات في نقاط التماس بين الطرفين هناك، جراء محاولات "النظام" المستمرة اقتحام المنطقة، في خرق لـ اتفاق "المنطقة منزوعة السلاح" الذي توصّلت إليه تركيا وروسيا في مدينة سوتشي الروسية، يوم الـ 17 مِن شهر أيلول الماضي.

شارك برأيك