عبر إدلب وتركيا.. "النظام" يحاول تهريب المخدرات إلى دول الخليج

تاريخ النشر: 09.03.2021 | 14:53 دمشق

إسطنبول - خاص

كشف "جهاز الأمن العام" التابع لـ"هيئة تحرير الشام" لـ موقع تلفزيون سوريا عن تفاصيل شحنة المخدّرات التي ضبطها، أمس الإثنين، في مناطق سيطرته بإدلب.

وقال المتحدث باسم "جهاز الأمن العام" ضياء العمر  إنّ عناصر جهاز الأمن أفرغوا على أحد المعابر  في إدلب شاحنة تحمل وقود تدفئة (بيرين) قادمة مِن ريف حلب الشمالي، تبيّن أنّ في داخلها 100 ألف حبة مخدّر "كبتاغون".

ومالك الشاحنة - وفق العمر - يملك مستودعاً لـ مواد التدفئة شمال غربي حلب، وتحديداً في قرية كفركرمين المتاخمة لـلحدود الإدارية في ريف إدلب، والتي تسيطر عليها "تحرير الشام".

وأشار "العمر" إلى أنّ دوريات مِن "الأمن العام" توجّهت إلى المستودع المذكور في قرية كفركرمين وفتّشت محتوياته، بعد ورود معلومات تفيد بدخول شحنات "بيرين" مِن مناطق ريف حلب إلى إدلب، تحوي بداخلها مواد مخدّرة.

 

كبتاغون إدلب 2.jpg

 

وخلال عملية التفتيش عثرت قوى "الأمن العام" على نحو 100 طن مِن قوالب مادة "البيرين" خُزّن فيها - وبطريقة احترافية وفق المصدر - أكثر مِن مليوني حبة "كبتاغون".

اقرأ أيضاً.. إدلب.. "جهاز الأمن العام" يضبط كمية كبيرة من المخدّرات |صور

وبعد التحقيقات ومطابقة المعلومات الواردة لـ"جهاز الأمن العام" تبيّن أنّ هناك بعض التجّار المتورطين بعمليات نقل وتهريب المخدّرات مِن مناطق نظام الأسد إلى دول الخليج مروراً بإدلب ثم تركيا.

"العمر" أكّد أنّ عملية جمع المعلومات حول القضية ما تزال مستمرة، لـ ضبط أدوات هذه العمليات في مناطق سيطرة الفصائل، مشيرةً إلى أنّ المعلومات المتوفرة تفيد بأنّ هذه العمليات مرتبطة بشخصيات مِن الخارج تدير خط التهريب مِن مناطق النظام إلى مناطق مختلفة في العالم.

 

تصدير  منتجات الشمال السوري عبر تركيا

قال مدير المكتب الإعلامي في معبر "باب الهوى" - الحدودي مع تركيا - شمالي إدلب مازن علوش لـ موقع تلفزيون سوريا إنّ العديد مِن المنتجات في مناطق الشمال السوري تُصدّر لـ مناطق مختلفة في العالم عن طريق تركيا.

وأضاف أنّ حركة التصدير ازدادت بشكل ملحوظ، خلال العام الفائت، مشدّداً على أنّ معظم الشاحنات التي تحمل المواد المعدّة للتصدير تخضع لـ تفتيش دقيق في المعبر ولرقابة صارمة مِن الجانبين السوري والتركي، فضلاً عن أخذ عيّنات من المواد المُصدّرة بهدف التأكّد من مطابقتها للمعايير الدولية المعتمدة.

و"البيرين" (مادة مُستخرجة من مخلفات عصر الزيتون تُستخدم كوقود للتدفئة) مِن ضمن المنتجات المعدّة للتصدير لكنها ليست "أساسية"، لافتاً "علوش" إلى أنّه طوال الفترة السابقة لم تأخذ سوى سيارة واحدة موافقة للتصدير ودخول المعبر إلى الجانب التركي.

وبحسب "علوش" فإنّ أي مادة أو منتج معدّ للتصدير عن طريق معبر "باب الهوى" يجب على التاجر جلب موافقة مسبقة مِن الجانب التركي، مشدّداً على استحالة "تهريب" أي منتجات - بشكل عام - غير موافق عليها، عن طريق المعابر الرسميّة.

اقرأ أيضاً.. ضبط نحو مليون حبة "كبتاغون" قادمة من مناطق "النظام" شرقي حلب

يشار إلى أنّ نظام الأسد وميليشيات إيران المساندة له على رأسها "حزب الله" اللبناني مصدّرٌ رئيسيٌّ لحبوب "كبتاغون" المخدّرة، وتعد مِن أهم مصادر تمويله بعد فرض العقوبات الاقتصادية الأميركية عليه، وتطبيق قانون قيصر.

اقرأ أيضاً: الـ"كبتاغون" السوري.. تجارة تدر المليارات بمشاركة "حزب الله"

مقالات مقترحة
الإصابات بفيروس كورونا ترتفع في تركيا
14 حالة وفاة و384 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا
"وزارة الصحة": كورونا يمتد إلى محافظات جديدة ولم نتجاوز الخطر