عبارات رافضة للانتخابات الرئاسية بسوريا في قرى حوض اليرموك | صور

تاريخ النشر: 25.05.2021 | 20:34 دمشق

آخر تحديث: 26.05.2021 | 13:12 دمشق

درعا - خاص

كتب مجهولون، اليوم الثلاثاء، على جدران قرى (نافعة، وجملة، والشجرة) وغيرها من قرى حوض اليرموك عبارات ترفض إجراء الانتخابات الرئاسية، والتي سموها  "صناديق العار والذل".

وأفاد مصدر خاص لتلفزيون سوريا أن العبارات عبرت عن رأي أهالي حوض اليرموك في رفضهم للانتخابات المزمع عقدها يوم غد الأربعاء، مشيرا إلى أن من العبارات التي خُطت على الجدران "الانتخابات مسرحية هزلية أبطالها العبيد".

وأضاف أن هناك عبارات طالبت بإسقاط نظام الأسد، ومناوئة لإيران حيث جاء في إحدى العبارات "لا تنتخب إيران".

ودعت الكتابات إلى إضراب شامل يوم غد الأربعاء، قائلين "إلى جميع الأحرار غدا هو يوم إضراب، لا شرعية للأسد وانتخاباته ".

 

 

وأوضح المصدر أن هذه المرة الأولى التي تُكتب فيها عبارات مناهضة للنظام في منطقة حوض اليرموك بعد أن سيطر عليها النظام في العام 2018 بعد أن كانت تخضع  لسيطرة تنظيم الدولة، وذلك بسبب القبضة الأمنية التي يمارسها النظام عبر فروعه في المنطقة.

 

وتشهد معظم قرى وبلدات ريفي درعا الشرقي والغربي إضرابا شاملا، حيث شهدت بلدات الحراك والكرك وصيدا وجاسم ونوى وغيرها إغلاقا شبه تام للمحال التجارية.

وتظاهر مدنيون في درعا البلد، اليوم الثلاثاء، في ساحة المسجد العمري، رفضا للانتخابات الرئاسية  وإعطاء أي شرعية لنظام الأسد، مؤكدين أنه "لا شرعية للأسد وانتخاباته"، رافعين لافتات كتب عليها "لا مستقبل للسوريين مع القاتل".

وكانت قوى وفعاليات ثورية وعشائرية ووجهاء من محافظتي درعا وريف دمشق أعلنت، أن موعد التصويت في انتخابات النظام الرئاسية، يوم غدٍ الأربعاء، سيكون يوم "حزن وحداد"، داعية في بيان، إلى مقاطعة الانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها بمناطق سيطرة النظام، ومؤكدة أن المشاركة فيها "خزي وعار".