ظهر 12 رمضان الكعبة المشرفة بلا ظل.. لماذا؟

تاريخ النشر: 28.05.2018 | 11:05 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قال رئيس الجمعية الفلكية بجدة المهندس ماجد أبو زاهرة إن الشمس ستتعامد مع الكعبة المشرفة مباشرة اليوم الإثنين 12 من رمضان الموافق 28 من أيار 2018.

وأضاف "أبو زاهرة" أن في وقت الظهر بالمسجد الحرام الساعة 12:18 ظهراً بالتوقيت المحلي تقترب الشمس من سمت مكة ويختفي ظل الكعبة تماماً ويصبح ظل الزوال صفراً.

وتعتبر هذه الظاهرة الفلكية من الطرق القديمة التي استخدمت في تحديد اتجاه القبلة بطريقة بسيطة وفعالة لا تقل دقة عن تطبيقات الهواتف الذكية في الوقت الحاضر.

ويمكن اختبار هذه الطريقة في تحديد اتجاه القبلة لجميع القاطنين في المناطق البعيدة عن مكة في السعودية والدول العربية والمناطق المجاورة للقطب الشمالي وإفريقيا وأوروبا والصين وروسيا وشرق آسيا فعند وضع قطعة من "الخشب" على سبيل المثال وتكون منتصبة بشكل عمودي على سطح الأرض عند وقت التعامد فإن الاتجاه المعاكس للظل يشير نحو الكعبة المشرفة.

وأيضا تُستخدم ظاهرة التعامد في حساب محيط الكرة الأرضية من خلال قياس زاوية ظل قطعة "خشب" مغروسة بشكل عمودي في الأرض في أية مدينة وبمعرفة المسافة بين مكة المكرمة وتلك المدينة، وبعمليه حسابية بسيطة فإن المحيط الكلي للأرض يكون مساويا لحاصل قسمة 360 (الزاوية الكلية للدائرة) / على الزاوية بين مكة وتلك المدينة مضروباً في المسافة بين المدينتين سنحصل على محيط الأرض، وهي طريقة قديمة تدل أيضاً على كروية الأرض.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"