طريقة جديدة لـ تنظيم "الدولة" في إعدام خصومه (صور)

تاريخ النشر: 02.05.2018 | 10:05 دمشق

آخر تحديث: 21.10.2018 | 14:21 دمشق

تلفزيون سوريا

ابتكر تنظيم "الدولة" طريقة جديدة في إعدام خصومه بمناطق سيطرته جنوبي العاصمة دمشق، حيث نشرت صور قيل إنها لـ ضابط في قوات النظام أعدمه "التنظيم" بطريقة غريبة، في مخيم اليرموك.

وأظهرت الصور التي نشرها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الثلاثاء، قيام عناصر تنظيم "الدولة" بوضع "صاعق" في خوذة ضابط برتبة "ملازم أول"، ثم ربطه بـ "لوح خشبيّ"، والصعود به إلى أحد المباني المرتفعة، ورميه رأساً على عقب، لـ يسقط أرضاً على رأسه وينفجر.

وذكرت صفحات موالية للنظام، أن الضابط القتيل يدعى "شادي عيسى"، وهو مِن مرتبات "الحرس الجمهوري" التابع لـ قوات النظام من محافظة طرطوس، لافتةً إلى أنه كان يقاتل في مخيم اليرموك جنوبي دمشق، وأُسر على يدِ تنظيم "داعش".

مِن جانبهم، قال ناشطون محلّيون، إن ابتكار تنظيم "الدولة" لـ إعدام ضباط قوات النظام بهذه الطريقة "الغريبة والتي تشبه سقوط "القذيفة"، نتيجة أن اختصاص الضابط كان بتحديد المواقع وقصفها، إضافةً لـ خبرته في تفكيك الألغام.

وأعدم تنظيم "الدولة"، يوم الأربعاء الفائت، خمسة مِن عناصر قوات النظام "ذبحاً بـ السكين (نحراً)" وعنصرين رمياً بالرصاص، بعد أسرهم خلال المعارك المستمرة في مخيم اليرموك وحي الحجر الأسود جنوبي دمشق، منذ أسبوعين، يسعى خلالها النظام للسيطرة على كامل الأحياء.

يذكر أنه خلال الأسبوع الفائت، نشرت العديد مِن الصفحات الموالية للنظام على "فيس بوك"، أسماء عشرات العناصر لقوات النظام والميليشيات المساندة لها بينهم ضبّاط قتلوا بمعارك مع تنظيم "الدولة" جنوبي دمشق، في حين وثّق ناشطون محلّيون، مقتل أكثر مِن 100 عنصر للنظام وميليشياته، منذ بدء حملته ضد "التنظيم" هناك.

وتأتي الحملة العسكرية لـ قوات النظام في أحياء جنوب دمشق، بعد فشل المفاوضات مع تنظيم "الدولة" الذي رفض الخروج مِن مناطق سيطرته هناك إلى البادية السورية، بينما تمّ التوصل لـ اتفاق بين النظام و"هيئة تحرير الشام" يقضي بخروج الأخير مِن القسم الشمالي الذي يسيطر عليه في مخيم اليرموك (يسيطر "التنظيم" على معظمهِ)، مقابل إخلاء بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين شمال إدلب.

يشار إلى أن تنظيم "الدولة" نفّذ العديد مِن الإعدامات بطرقة مختلفة و"غريبة" في معظم مناطق سيطرته التي كانت واسعة بـ سوريا والعراق، تمثّلت بـ"التفجير، والإغراق، والحرق، والسحل، والنحر، والدهس تحت المجنزرات العسكرية"، وشملت معظم خصومه الذين أسر العديد مِن عناصرهم خلال معاركه، كما طالت صحفيين أجانب اختطفهم في سوريا.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
الصحة التركية تعلن خلو البلاد من فيروس جدري القردة
بينها سوريا وتركيا.. لهذا السبب منعت السعودية مواطنيها من السفر إلى 16 دولة
بسبب نظرة.. السلطات التركية ترحل 14 سورياً تشاجروا فيما بينهم
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟