ضحايا مدنيون في غارات النظام وروسيا على ريف إدلب

تاريخ النشر: 29.05.2019 | 10:05 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قضى 14 مدنيا بينهم خمس نساء وخمسة أطفال وجرح آخرون، جراء الغارات الجوية والقصف المدفعي على ريف إدلب الجنوبي المتواصل منذ صباح اليوم الأربعاء، حسب مراسل تلفزيون سوريا.

وأفاد مراسلنا بأن سبعة مدنيين قتلوا في بلدة سرجة بينهم خمس نساء وطفل وجرح 11 آخرون، إثر الغارات الجوية التي استهدفت البلدة، كما قتل أربعة مدنيين في بلدة البارة.

وألقت مروحيات النظام البراميل المتفجرة على قريتي النقير وأرينبة وبلدة الهبيط ما أسفر عن مقتل ثلاثة مدنيين في البلدة.

وقصفت القوات الروسية براجمات الصواريخ قرية القصابية وبلدة الهبيط، كما استهدفت مقاتلات النظام الحربية بالقنابل الفراغية قرى معرزيتا وقميناس وكنصفرة ومدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي.

وأمس الثلاثاء قضى 25 مدنياً وأصيب العشرات في تجدد المجازر التي يرتكبها طيران النظام الحربي والمروحي والطيران الروسي، بحق المدنيين في أرياف إدلب وحلب.

ودعت الأمم المتحدة مجلس الأمن الدولي للإسراع في التحرك من أجل إنقاذ أكثر من 3 ملايين مدني في محافظة إدلب، من الحملة العسكرية للنظام وروسيا المستمرة منذ أواخر نيسان الماضي. 

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا