ضحايا مدنيون بانفجارين متفرقين في محافظة إدلب

تاريخ النشر: 21.08.2020 | 12:49 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ خاص

قضى ثلاثة مدنيين خلال الـ 24 ساعة الماضية، جراء انفجارين في قرية الفطيرة بريف إدلب الجنوبي ومدينة حارم في الريف الشمالي.

وأفاد مراسل تلفزيون سوريا بمقتل مدنيين اثنين لدى جنيهم محصول التين في قرية الفطيرة صباح اليوم، وذلك جراء انفجار لغم أرضي بهما.

واستهدفت قوات النظام في الوقت نفسه بالمدفعية الثقيلة بلدات البارة وعين لاروز والفطيرة وكنصفرة.

وقل الدفاع المدني في إدلب، إن أسطوانة غاز انفجرت في محل تجاري بمدينة حارم عصر أمس الخميس، ما أدى إلى مقتل رجل مدني. حيث عملت فرق الدفاع المدني على نقل الرجل إلى أقرب نقطة طبية ليفارق الحياة هناك، و تم إخماد الحريق الناتج عن الانفجار.

 

ويوم أمس الخميس، فارق ثلاثة أطفال الحياة وأصيب آخران، بانفجار مجهول - يرجّح أنه ناتج عن صواعق مِن مخلفات المعارك السابقة - في قرية قرب مدينة سلقين شمال غربي إدلب.

وسبق أن قضى اثنان مِن المزارعين، يوم الجمعة الفائت، بانفجار لغم مِن مخلفات قوات نظام الأسد، أثناء عملهما في قطاف ثمار التين ضمن أراضي بلدة النيرب شرقي إدلب.

اقرأ أيضاً.. الألغام تملأ مسرح عمليات قوات النظام بإدلب.. الفاتورة دماء الناس

وكان الدفاع المدني السوري قد شدّد، في وقتٍ سابق، على ضرورة إبلاغ أقرب مراكزه في حال مشاهدة أي جسم غريب، محذّراً مِن الاقتراب منه ريثما تصل الفرق المتخصصة إلى المكان وتعمل على إزالة وإتلاف تلك الأجسام.