ضحايا بينهم أطفال برصاص "الجندرمة" على الحدود في إدلب

تاريخ النشر: 21.01.2020 | 12:09 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قضى وجرح سبعة مدنيين في محافظة إدلب، اليوم الثلاثاء، برصاص حرس الحدود التركي (الجندرمة)، أثناء محاولتهم اللجوء إلى تركيا ودخول أراضيها.

وقال ناشطون: إن طفلاً قتل وأصيب ستة مدنيين آخرين بينهم طفل وأربع نساء، برصاص "الجندرما" التركية في منطقة حارم شمال غرب إدلب على الحدود مع تركيا، وذلك أثناء محاولتهم دخول الأراضي التركيّة.

وأضاف الناشطون، أن الطفل القتيل ينحدر مِن قرية الصهرية شمال حماة، مشيرين إلى أن المصابين نقلوا إلى مشفى مدينة سلقين في ريف إدلب، وأن إصاباتهم بالغة، دون معلومات عن كيفية إسعافهم مِن جانب الحدود.

وسبق أن قضت امرأة، يوم الأحد الفائت، برصاص حرس الحدود التركي، خلال محاولتها اللجوء إلى تركيا، كما قضى ثلاثة مدنيين آخرين بينهم امرأة، برصاص "الجندرما"، منتصف شهر كانون الأول مِن العام المنصرم، قرب بلدة خربة الجوز شمال غرب إدلب.

اقرأ أيضاً.. رصاص "الجندرمة" التركية يقتل امرأةً نازحة شمال إدلب (فيديو)

يشار إلى أن العديد مِن السوريين يحاولون - نتيجة سوء الأوضاع في سوريا - الدخول إلى تركيا عبر طرق "التهريب"، بعد إغلاق الأخيرة حدودها منذ العام 2015، الأمر الذي يعرّض معظم السوريين لـ مخاطر السرقة مِن قبل "المهربين"، والموت إمّا قنصاً مِن قبل "الجندرمة" التركية أو على يد "مهربين"، أو نتيجة الأحوال الجوية السيئة كالموت مِن شدّة البرد.

مقالات مقترحة
لبنان يعيد السماح للسوريين بدخول أراضيه لمراجعة مشفى أو سفارة
الهلال الأحمر القطري يراقب حملة لقاح كورونا شمال غربي سوريا |صور
كورونا.. 13 وفاة و243 إصابة في جميع مناطق سوريا