ضحايا بغارات لطائرات النظام الحربية على مدينة أريحا

تاريخ النشر: 06.06.2018 | 13:06 دمشق

آخر تحديث: 15.06.2020 | 23:21 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

قتل عدد من المدنيين وأصيب آخرون اليوم الأربعاء، إثر قصف جوي نفذته طائرات النظام الحربية استهدف مدن وقرى عدة بريف إدلب.

وقال مراسل تلفزيون سوريا في إدلب إن طائرات النظام استهدفت بالصواريخ مدينة أريحا بريف إدلب الجنوبي ما أسفر عن مقتل مدنيين اثنين وجرح خمسة آخرين.

وأضاف المراسل أن الطائرات قصفت أيضا حرش بسنقول وأطراف بلدة أورم الجوز بريف إدلب الجنوبي، فضلاً عن بلدة محمبل وبلدة البشيرية في ريف جسرالشغور الشرقي، دون ورد أنباء عن إصابات بين المدنيين.

وتأتي غارات النظام على المنطقة بعد إكمال تركيا نشر 12 نقطة مراقبة في الشمال السوري، تقابلها نقاط مراقبة روسية وإيرانية، بهدف وقف إطلاق النار في إدلب، وفق نص اتفاق خفض التصعيد الموقع في أستانا.

وفي 23 أيار الماضي قال رئيس إدارة العمليات العامة التابعة لهيئة الأركان الروسية، الفريق سيرغي رودسكوي، إن القوات الرورسية انتهت من نشر نقاط المراقبة على أطراف محافظة إدلب، وإن الوضع في المحافظة "يعود إلى مجراه الطبيعي تدريجياً."

وكشف الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في 13 من أيار، أن بلاده ستكمل إنشاء آخر نقاط المراقبة في إدلب، مضيفاً أن تركيا بذلك "ستنهي المشاكل في إدلب إلى حد كبير".

يشار إلى أن كامل محافظة إدلب والأرياف المحيطة بها من محافظات حلب وحماة واللاذقية قد شُملت ضمن اتفاق خفض التصعيد وأطلق عليها "منطقة خفض التصعيد الرابعة"، وذلك في الجولة السادسة من محادثات أستانا في منتصف أيلول من العام الماضي.

 

مقالات مقترحة
المطاعم السورية تعود لاستقبال روّادها في غازي عنتاب والوالي يحذر
كورونا.. استعداد لخطة الطوارئ في مناطق سيطرة النظام
تحذير أميركي من استخدام عقار مضاد للطفيليات لعلاج فيروس كورونا