ضحايا بعشرات الغارات على ريفي إدلب وحماة أول أيام العيد

ضحايا بعشرات الغارات على ريفي إدلب وحماة أول أيام العيد

الصورة
غارة جوية على ريف إدلب (الدفاع المدني)
04 حزيران 2019
 تلفزيون سوريا- خاص

قضى مدني وجرح آخرون إثر عشرات الغارات الجوية والقصف المدفعي الذي استهدف ريفي إدلب وحماة في أول أيام عيد الفطر.

وقال مراسل تلفزيون سوريا اليوم الثلاثاء، إن مدنياً من أبناء مدينة كفرزيتا قتل إثر قصف جوي للنظام على بلدة كفرسجنة بريف إدلب الجنوبي.

وأضاف المراسل أن الطيران الحربي الروسي والتابع للنظام استهدف بعشرات الغارات معرة الصين وقرية كرسعة وخان شيخون وأم الصير وبلدة حاس ومدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي.

كما استهدفت الغارات الجوية منذ ساعات الصباح الأولى قرى وبلدات الفطيرة وسفوهن ودار الكبيرة ومعرة حرمة وترملا وكوكبة بريف إدلب الجنوبي، وتسبب معظمها بأضرار مادية كبيرة، وحرائق بالمنازل والأراضي الزراعية.

وقضى ثلاثة مدنيين وأصيب عدد آخر في وقت سابق اليوم جراء الغارات الجوية التي استهدفت قرية "دير سنبل" في جبل الزاوية، وقريتي الفطيرة والعنكاوي.

يذكر أن النظام يشن بدعم روسي حملة قصف عنيفة على مناطق خفض التصعيد في إدلب وحماة التي يقطنها نحو 4 ملايين مدني، وأدت الحملة لسقوط مئات الضحايا المدنيين، وتهجير مئات الآلاف خلال الأسابيع الماضية.

شارك برأيك