ضحايا بعشرات الغارات على ريفي إدلب وحماة

تاريخ النشر: 25.05.2019 | 14:05 دمشق

 تلفزيون سوريا - خاص

أصيب عدد من المدنيين بجروح إثر حملة القصف المستمرة التي تشنها قوات النظام بدعم من روسيا على ريفي إدلب وحماة.

وقال مراسل تلفزيون سوريا اليوم السبت، إن طفلا أصيب بجروح جراء قصف للطيران الحربي التابع للنظام استهدف قرية كنصفرة بريف إدلب الجنوبي. كما أصيبت امرأة إثر غارة جوية بأربعة صواريخ على بلدة باتنته قرب مدينة معرة مصرين بريف إدلب.

واستهدف طائرات النظام المروحية والحربية منذ ليل أمس بلدات وقرى البارة وكفرسجنة والهبيط ومدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي بعشرات الغارات. كما قصفت أيضاً محيط قرية مدايا ما أدى إلى اشتعال النيران في المحاصيل الزراعية.

 

 

وارتفعت حصيلة الضحايا يوم أمس الخميس إلى 6 قتلى بينهم 4 أطفال، وأصيب 19 آخرون بينهم 6 أطفال، و6 نساء، وفق الدفاع المدني.

وتشن قوات النظام - بدعم روسي - منذ أواخر شهر نيسان الفائت، حملة قصف جوي ومدفعي وصاروخي "مكثّفة" على أرياف إدلب وحماة، أسفرت عن وقوع مئات الضحايا مِن المدنيين، إضافةً لـ دمار واسع في البنية التحتية، خاصة المشافي والمدارس.

مقالات مقترحة
"الصحة العالمية": تأخير موعد تسليم لقاحات "كورونا" إلى سوريا
تركيا.. أعلى حصيلة إصابات يومية بكورونا و"الداخلية" تصدر تعميماً
كورونا.. 7 وفيات و104 إصابات جديدة في مناطق "النظام"