ضحايا بشجار بين عائلتين نازحتين في مخيمات الرقة

تاريخ النشر: 16.04.2019 | 15:02 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

قتل شخص وجرح آخرون، اليوم الثلاثاء، جرّاء شجار دار بين عائلتين نازحتين في مخيمات عشوائية بريف الرقة الغربي.

وقالت مصادر محليّة - حسب ما ذكرت وكالة "سمارت" - إن الشاب (مهدي المهنا) أقدم على طعن الشاب (خالد السويلم) بآلة حادّة، بعد مشادّة كلامية نشبت بينهما في سوق الغنم قرب مزرعة "كبش" غرب الرقة.

وأضافت المصادر، بأن "السويلم" سقط قتيلاً فوراً، لافتين إلى أن المشاجرة توسّعت فيما بعد وشملت عدداً أكبر مِن أفراد العائلتين في المخيمات التي يقطنون فيها، ما أسفر عن جرح أربعة أشخاص (بينهم فتاة) حالتها خطرة، نتيجة إطلاق النار والضرب المتبادل بالعصي.

وذكرت المصادر، أن العائلتين نازحتان مِن بلدة عقيربات في ريف حماة الشرقي، مشيرين إلى أن هناك ثأراً قديماً بين العائلتين.

وحسب ناشطين، فإن قوات الأمن الداخلي (أسايش) التابعة لـ إدارة "حزب الاتحاد الديمقراطي - PYD"، اعتقلت ثمانية شبّان مِن العائلتين على خلفية المشاجرة، التي أدّت إلى وقوع قتيل وجرحى مِن الطرفين.

وشهدت مدينة الطبقة جنوب غرب الرقة، مطلع شباط الماضي، اقتتالاً عشائرياً أسفر عن وقوع ضحايا، تلاه حملة اعتقالات نفذتها قوات أمنية تابعة لـ"مجلس الطبقة المدني" الذي تهيمن عليه "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد).

يشار إلى أن مدينة الرقة وريفها، تشهد حالة غليان شعبي ضد "قسد" (التي تشكل "وحدات حماية الشعب - YPG" مكونها الأساسي)، بسبب الممارسات والانتهاكات التي ترتكبها في المنطقة، فضلاً عن سياسة القمع والنهب التي تنتهجها في إدارة شؤون المنطقة.

مقالات مقترحة
منظمة الصحة تكشف حجم دعمها للإدارة الذاتية منذ بداية العام
كورونا.. 15 وفاة و401 إصابة جديدة في جميع مناطق سوريا
ما تأثير الصيام على مناعة الجسم ضد فيروس كورونا؟