ضبط سيارة ملغّمة في عفرين تحوي 75 كغ من المتفجرات

تاريخ النشر: 19.09.2020 | 16:42 دمشق

آخر تحديث: 20.09.2020 | 10:22 دمشق

إسطنبول ـ خاص

ضبطت قوات الأمن التابعة للجيش الوطني السوري، أمس الجمعة، سيارة ملغّمة في منطقة "عفرين" شمال غربي سوريا.

وأفاد مصدر محلي لتلفزيون سوريا أن السيارة كانت مركونة داخل قرية "ميرزا" التابعة لمنطقة "كفر جنة" في عفرين، وبداخلها ما يقرب من 75 كغ من المواد المتفجرة.

وأضاف المصدر أن المتفجرات مجهّزة بنظام "تفجير عن بعد" بواسطة هاتف جوّال، وقد وضِعت أسفل مقاعد السيارة الخلفية، وتمكن عناصر الأمن من إبطال مفعولها في الوقت المناسب.

اقرأ أيضاً: 29 جثة متفحمة.. صفحات الفيسبوك أداة للبحث عن مفقودي تفجير عفرين

وأصدرت ولاية "هاتاي" جنوبي تركيا، بياناً ذكرت فيه أن الجهات المختصة توصّلت إلى معلومات تفيد بأن السيارة تم تجهيزها في منطقة "تل رفعت" الخاضعة لسيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، وأرسلت إلى منطقة "غصن الزيتون" بهدف تفجيرها بين المدنيين أو عناصر الأمن الداخلي.

من جهتها، نشرت صفحة "عفرين نيوز" الرسمية على "فيسبوك" تسجيلاً مصوراً يظهر عناصر الأمن أثناء عملية إبطال مفعول التفجير داخل السيارة، مضيفة أن سيارة أخرى يشتبه بأنها ملغّمة يتم البحث عنها في المنطقة.

 

 

وتشهد المناطق التي انتزعها الجيش الوطني السوري من سيطرة "قسد"، خلال عمليتي "غصن الزيتون" و"نبع السلام"، تفجيرات أوقعت عشرات الضحايا مِن المدنيين.

وتعرضت مدينة عفرين لعمليات تفجير عديدة، أضخمها حين انفجرت سيارة ملغمة في سوق شعبي وسط المدينة، في نيسان الماضي، مخلفة نحو 42 قتيلاً وأكثر من 60 مصاباً، بينهم أطفال ونساء.

اقرأ أيضاً: قوات الأمن تلقي القبض على متورطين في تفجير عفرين