صور لمكان هجوم تنظيم "الدولة" على عناصر نظام الأسد في البادية

تاريخ النشر: 06.01.2021 | 13:14 دمشق

إسطنبول - متابعات

نشرت صفحات موالية لنظام الأسد في دير الزور صوراً لمكان الهجوم الذي نفذه عناصر تنظيم "الدولة" في البادية مؤخراً وأسفر عن مقتل نحو 40 عنصراً من النظام.

وظهر في الصور رئيس اللجنة الأمنيّة والعسكريّة في محافظة دير الزور  قائد "الفرقة السابعة عشرة مشاة" المُعيّن قبل أسابيع، اللواء نزار أحمد الخضر، الذي تفقد حواجز قوات النظام والميليشيات الموالية لها على طريق تدمر- دير الزور.

وعلى مدار الأيام الفائتة، أرسلت ميليشيا "الدفاع الوطني" في دير الزور تعزيزات إلى طريق تدمر- دير الزور، الذي كثف تنظيم "الدولة" من نشاطه عليه، إلى جانب مناطق أخرى من البادية السورية عند مثلث حماة حلب الرقة.

وتبنّى التنظيم، في 31 من كانون الأول 2020، عملية استهداف حافلة نقل لعناصر قوات النظام على طريق دير الزور- تدمر، موقعاً عشرات القتلى والجرحى.

وقال التنظيم في بيان نقلته وكالة  "أعماق" التابعة له، أنه كمن لحافلة تقل عشرات من جنود النظام بالقرب من مدينة السخنة أمس، واستهدفها بالأسلحة الثقيلة والعبوات الناسفة، "ما أدى إلى تدميرها ومقتل نحو 40 عنصراً وإصابة آخرين".

وبعد أيام قليلة من هذه العملية، تبنى تنظيم "الدولة" تفجير عدد من صهاريج النفط التي تعود لشركة "القاطرجي"، قرب مدينة السلمية في ريف حماة.

وقال أنه شن، هجوماً في بادية حماة أسفر عن تدمير 10 صهاريج نفط لشركة "القاطرجي"، إضافة إلى مقتل 10 عناصر من ميليشيا تابعة لنظام الأسد كانت تحرس الصهاريج.

اقرأ أيضاً: استمرار واتساع.. تنظيم "الدولة" خلال عام على تغييب البغدادي

ونقلت "أعماق" عن مصادر عسكرية للتنظيم قولها إن مقاتلي التنظيم كمنوا لرتل يضم صهاريج تنقل النفط من مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقراطية" (قسد) إلى مناطق سيطرة نظام الأسد شرقي مدينة السلمية، وهاجموا الرتل بمختلف الأسلحة وتمكنوا من تدمير 10 صهاريج وقتل 10عناصر من الميليشيات المرافقة  للرتل.

اقرأ أيضاً: تنظيم الدولة يتبنى مقتل نحو 40 عنصراً للنظام في بادية دير الزور

مقالات مقترحة
النظام يحصل على لقاح كورونا من "دولة صديقة"
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس