صور الأسد وأعلام النظام في أول رحلة جوية من دمشق إلى تونس

تاريخ النشر: 27.12.2018 | 20:12 دمشق

آخر تحديث: 29.12.2018 | 20:58 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

في إطار محاولات التطبيع مع نظام الأسد بعد المقاطعة العربية له، استقبل مطار المنستير الدولي شرقي تونس اليوم الخميس أول رحلة جوية قادمة من العاصمة السورية دمشق، على متنها 141، وذلك منذ عام 2012.

ونقلت وكالة الأناضول التركية عن محمد عزيز بوزقرو آمر المطار التونسي قوله بأن الرحلة الجوية القادمة من مطار دمشق الدولي أمنتها شركة أجنحة الشام السورية الخاصة، وحطت في تونس بتمام الساعة 11.25 بتوقيت غرينتش.

وأضاف بوزقرو بأن الطائرة حملت على متنها 141 سائحاً سورياً لقضاء عطلة رأس السنة في تونس، وهي تندرج ضمن الرحلات غير المنتظمة (شارتر).

فيما لم يوضح المسؤول التونسي فيما إذا كان هناك رحلات قريبة أخرى سيتم تطبيقها بين البلدين خلال الفترة القادمة.

من جانبه قال أسامة الساطع مدير التطوير لشركة "أجنحة الشام" التي يملكها رامي مخلوف ابن خالة رأس النظام بشار الأسد، بأن الرحلة هي باكورة رحلات الشركة إلى تونس وسيتم الاتفاق على جدول الرحلات الأخرى ومواعيدها.

وبعد نزول الطائرة تجمع الركاب في بهو المطار رافعين علم النظام وصور بشار الأسد بالإضافة للعلم التونسي.

وكانت السفارة التونسية في دمشق قد أغلقت عام 2012 خلال فترة الرئيس التونسي المنصف المرزوقي، لكن الحكومة التونسية برئاسة مهدي جمعة افتتحت عام 2015 مكتب في دمشق لإدارة شؤون ورعايا تونس في سوريا.

يذكر أن الرحلة الجوية إلى تونس تزامنت مع إعلان دولة الإمارات العربية المتحدة رسمياً عودة سفارتها في دمشق للعمل، بعد ساعات من إعلان وزارة إعلام النظام في سوريا.

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا