صحفي تركي يسجل مكالمة هاتفية لجيمس جيفري في مطار إسطنبول (فيديو)

13 كانون الثاني 2020
 تلفزيون سوريا ـ متابعات

نشر صحفي تركي على حسابه في تويتر تسجيلاً مصوراً خلسةً، لمكالمة هاتفية يجريها المبعوث الخاص إلى سوريا، جيمس جيفري، يتحدث فيها مع شخص مجهول عن العلاقات التركية الأميركية والأوضاع في إدلب.

وكتب مذيع الأخبار التركي في قناة TRT، عدنان نواز في تغريدته "مطار إسطنبول: المتحدث باللغة الإنجليزية هو المبعوث الأمريكي إلى سوريا، جيمس جيفري، وهو يطلع شخصاً ما على الهاتف أثناء الاستعداد للصعود على متن رحلة إلى مطار هيثرو في لندن. يتحدث مع أعضاء فريقه أيضًا عبر الهاتف عن رحلتهم ومشاوراتهم في المنطقة".

 

Istanbul Airport: English speaker is U.S envoy to #Syria, James Jeffrey, briefing somebody on the phone while preparing to board a flight to LHR. Members of his team also talking on the phone about their trip and consultations within the region. 🤦🏽‍♂️ pic.twitter.com/3QmB3CivL7

 

وقال جيفري في مكالمته "وضعنا مع الأتراك في شمال شرق سوريا تحسّن بشكل كبير، الوضع مع روسيا في شمال شرق سوريا، فهو بدون تحسّن بشكل كبير".

وتطرّق جيفري في مكالمته مع الشخص المجهول إلى إدلب بقوله "فيما يتصل بالأزمة السورية، لدينا الكثير من الأفكار التي سنناقشها حول سوريا، لاسيما فيما يخص الأزمة الإنسانية في إدلب".

وبحث المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا جيمس جيفري، أمس الأحد، مع وزير الدولة للشؤون الخارجية عادل الجبير، في السعودية مستجدات القضايا السورية وملفات إقليمية ذات صلة.

والتقى جيفري السبت الفائت، متحدث الرئاسة التركية إبراهيم قالن، في إسطنبول، لبحث الملف السوري وأهم التطورات في المنطقة. كما التقى جيفري، يوم الجمعة الفائت، وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، ونائب وزير الخارجية التركي سادات أونال، في العاصمة أنقرة.

وذكرت الخارجية الأمريكية، الأربعاء الفائت، أن زيارة جيفري لتركيا والسعودية، تشمل مناقشة الأوضاع الأخيرة في سوريا والعراق.

مقالات مقترحة
واشنطن: لا استثناءات لأصدقائنا إذا خرقوا قانون قيصر
هل سيطال قانون قيصر الإمارات؟
"سرايا قاسيون" تعلن استهداف حاجز لقوات النظام في الغوطة الشرقية
جسم عسكري وتمثيل سياسي لفصائل إدلب.. هل ستُحل عقدة تحرير الشام؟
الفصائل تقتل مجموعتين لقوات النظام وتحبط هجومها جنوب إدلب
قمة أستانا: ضرورة العمل على الحل السياسي والتهدئة في إدلب
ترامب ينفّذ تهديداته وبلاده تنسحب رسمياً من منظمة الصحة العالمية
ما أكثر النشاطات الاجتماعية التي قد تعرّضك للإصابة بكورونا؟
العقوبات وكورونا تؤثران على الميلشيات الإيرانية في العراق وسوريا