"صحة النظام": 80 ألف شخص تلقوا اللقاح خلال الحملة "الوطنية"

تاريخ النشر: 13.09.2021 | 14:16 دمشق

إسطنبول - متابعات

أفادت وزارة الصحة في حكومة النظام، اليوم الإثنين، بأنّ عدد متلقي لقاح فيروس كورونا ضمن الحملة التي أطلقتها الوزارة، يوم 5 أيلول الجاري، بلغ أكثر من 80 ألف شحص.

وقال المكتب الإعلامي للوزارة عبر صفحته في "فيس بوك" إنَّ "الوزارة حدّدت 210 مراكز معتمدة ضمن مراكز صحية و41 مشفى إضافة إلى 200 فريق جوال موزعين في معظم المحافظات وخاصة في المناطق الشمالية والشمالية الشرقية والأماكن صعبة الوصول لإعطاء اللقاح".

وأضاف أن هناك "تشدداً بموضوع حفظ اللقاح وتقديمه بشكل آمن وضمن شروط نموذجية، حيث تم تلقيح أكثر من 80 ألف شخص حتى الآن، خلال الحملة، مع متابعة تطعيم المدرسين والعاملين في عدد من المؤسسات ممن لدى موظفيها احتكاك مباشر مع المراجعين".

وأشار إلى أنّ "الحملة تشهد حالياً إقبالاً كبيراً، وتهدف إلى رفع الوعي المجتمعي بأهمية تلقي اللقاح، خاصة أن الإقبال عليه في البداية كان خجولاً والوزارة ستقيم الحملة وتدرس إمكانية استمرارها".

هدف حملة التلقيح

من جانبه قال مدير الجاهزية والإسعاف والطوارئ في الوزارة توفيق حسابا في تصريح لوكالة أنباء النظام "سانا" إن "الحملة تهدف إلى الوصول إلى شريحة واسعة من المجتمع، وخاصة مع تسجيل زيادة في عدد الإصابات"، لافتاً إلى أن "عدد متلقي اللقاح في المشفى يتراوح بين 800 وألف شخص يومياً بشكل وسطي بمختلف أنواع اللقاح".

وذكرت مديرة مركز "أبي ذر الغفاري" الصحي هزار المقداد لـ"سانا" أنه "يمكن لأي شخص من عمر 18 عاماً فما فوق أن يحصل على اللقاح باستثناء الحوامل والمرضعات ومن لديه أمراض تحسس سابقة والمصابين بأمراض شديدة".

وكانت وزارة الصحة في حكومة النظام قد أعنلت إطلاق حملة تلقيح ضد فيروس كورونا تشمل جميع السوريين ممن هم فوق الـ18 عاماً، مشيرةً إلى أن الحملة تبدأ من 5 ولغاية 16 من أيلول الجاري، وذلك بعد أيام من نشرها إحصائية تظهر ارتفاع أعداد المصابين بالفيروس بشكل كبير.

وسبق أن أكد مدير الجاهزية والإسعاف والطوارئ في الوزارة توفيق حسابا ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في مناطق سيطرة "النظام"، حيث استقبلت المشافي منذ بداية شهر تموز الماضي حتى الـ21 منه، 98 حالة إيجابية فقط، بينما ارتفع العدد من بداية شهر آب حتّى الـ24 منه، إلى 837 حالة.