شبكات لتزوير الذهب بدمشق وريفها

تاريخ النشر: 23.12.2020 | 08:36 دمشق

اسطنبول - متابعات

أعلنت إدارة الأمن الجنائي التابعة لحكومة الأسد  في دمشق وريفها عن ضبط شبكات لتزوير الذهب في دمشق وريفها، لافتاً إلى أن معظم المروجين لها من النساء.

رئيس فرع التزوير والتزييف وسيم معروف لـ صحيفة "الوطن" الموالية قال: إن الورشات كانت تغش وتزيف الذهب عن طريق تخفيض عياره بإضافة النحاس ليصبح عيار 8 أو 9 بدلاً من 21، مضيفاً: أنهم يستغلون أن الذهب مشغول، وأن المشتري لن يخاطر بحرقه من أجل التأكد من صحته، ما يعني أن التزييف قد يمر حتى على الصاغة.

اقرأ ايضاً الموظفون وأصحاب الرواتب هم الطبقة الفقيرة في سوريا

وكشف "معروف" عن ضبط ورشة في جرمانا، تعود لفنيين مرخصين، أحدهم مسن وحاصل على الترخيص منذ عام 1985، مشيراً إلى أنه مسموح له بصك الليرات الذهبية والأونصات، وأخرى في مدينة دمشق بالقرب من شارع الثورة، مؤكداً مصادرة الماكينات والمعدات من كلتا الورشتين، لافتاً إلى وجود معدات كبيرة تستخدم لـ تسحيب الذهب.

وأشار إلى أن هذا النوع من التزوير دفع نقابة الصاغة وصناعة المجوهرات لإيجاد حلول للمشكلة بإحضار أجهزة تستطيع تحديد نسبة الذهب في القطعة المفحوصة من دون اللجوء إلى حرقها، علماً بأن الجهاز غير موجود لدى جميع الصاغة.

من جهة ثانية أشار " معروف" إلى ضبط أونصات ذهب مزيفة بعلامة تجارة لإحدى أهم الشركات السويسرية حيث استغل المروج أن الصاغة لا ينزعون الغلاف عن هذا النوع من الأونصات حفاظاً على قيمتها، مضيفاً بأن هذا النوع يبقى نحو 30 سنة دون أن ينزع مقتنيها الغلاف عنها.

اقرأ ايضاً ألقت بنفسها من الشرفة.. انتحار فتاة في مدينة زملكا بريف دمشق

وأكد "العقيد وسيم" أن بيع القطع المغشوشة يتم عن طريق إحدى النساء لكون المرأة لديها مصداقية أكبر لدى الصياغ، لافتاً إلى وقوع حالات كثيرة في محافظتي درعا واللاذقية.

ويتم الحصول على الدمغة الخاصة بالنقابة عن طريق شراء قطعة ذهب صغيرة يتم استخدامها عن طريق الصهر لغش القطعة ويتم وضع الدمغة على القطعة المزيفة، مؤكداً ضبط 800 ليرة ذهبية مزورة إضافة إلى أحرف ذهبية خلال العام الجاري.

اقرأ ايضاً أطباء يدقون ناقوس الخطر بعد زيادة حالات الانتحار في إدلب وحلب

 

مقالات مقترحة
بفيروس كورونا.. وفاة بهجت سليمان السفير السابق للنظام في الأردن
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة