سيارة تصدمهما ثم تهرب.. وفاة طفلة وإصابة أخرى على طريق دمشق- حمص

تاريخ النشر: 08.04.2021 | 23:26 دمشق

ريف دمشق - خاص

توفيت طفلة وأصيبت أخرى، اليوم الخميس، من جراء حادثة دعس وقعت عند مفرق مدينة "يبرود"، على الطريق الواصلة بين دمشق وحمص.

وأفاد مصدر محلي لـ موقع تلفزيون سوريا أن الطفلة "نتالي كبّور" (4 أعوام) فقدت حياتها بينما أصيبت قريبتها "حلا الداية" ( 5 أعوام) بإصابات خطيرة نقلت على إثرها إلى قسم العناية المشددة في مشفى يبرود؛ بعد أن صدمتهما سيارة مسرعة أثناء محاولتهما قطع أوتوستراد دمشق- حمص، مشياً على الأقدام.

ونقل المصدر عن والد الطفلة المتوفاة قوله إن الطفلتين "حاولتا قطع الطريق بعد نزولهما من الحافلة (البولمان) بالقرب من مفرق مدينة يبرود بعد التأكد من أن السيارة التي صدمتهما كانت بعيدة نسبياً".

ويضيف الوالد: "فوجئنا أثناء عبور الطفلتين أن السائق بمجرد رؤيته لهما، زاد من سرعته بصورة جنونية، ما أدى إلى دعسهما"، مشيراً إلى أنه لا يعلم سبب تصرف ذلك السائق الذي تابع سيره بسرعة وكأن شيئاً لم يكن.

ولفت المصدر إلى أن الطفلتين لم تكونا بمفردهما أثناء قطعهما الشارع، وإنما كانتا بصحبة والدة إحداهن التي أصيبت هي الأخرى، ولم يتمكن المصدر من تحديد مدى الإصابة.

وكثرت في الآونة الأخيرة حوادث السير على طريق دمشق- حمص الدولي، أسفر عنها العديد من القتلى والمصابين.

وفي الـ5 من شهر آذار الفائت،  لقي 7 أشخاص مصرعهم وأصيب ما يزيد على 50 آخرين في 3 حوادث سير متفرقة على طريق دمشق- حمص الدولي، عند جزء الطريق السريع الواصل بين بلدتي النبك وقارة بريف دمشق الشمالي.

 

مقالات مقترحة
الهند تسجل أكثر من 4000 وفاة بسبب الإصابة بكورونا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا