سلمية: قتلى وجرحى بين عمال يجمعون الكمأة في البادية السورية

تاريخ النشر: 22.03.2021 | 10:46 دمشق

إسطبول - متابعات

قتل 3 أشخاص وجرح آخرون بهجوم مسلح شنّه مجهولون على عمال في أثناء جمعهم "فطر الكمأة" في البادية السورية على الحدود الإدارية بين محافظتي حماة وحمص.

وأفادت وسائل إعلام محلية أن القتلى ينحدرون من عائلة واحدة، وكانوا مع مجموعة تجمع الكمأة، شرقي "البلعاس" في ريف مدينة سلمية التابعة لمحافظة حماة، حين تعرضوا لهجوم مسلح من مجهولين كانوا يستقلون دراجة نارية.

وأضافت المصادر أن مصير بعض الأشخاص ما يزال مجهولًا دون معرفة الجهة التي نفّذت الهجوم، مرجحة أن تكون مجموعة تنتمي لـ تنظيم الدولة الذي عاد لينشط في البادية السورية مجدداً.

وارتفعت في الآونة الأخيرة أعداد القتلى بين عمال جمع الكمأة نتيجة حوادث انفجار ألغام من مخلفات الاشتباكات التي شهدتها البادية السورية بين قوات النظام وتنظيم الدولة خلال السنوات السابقة.

وفي الـ7 من الشهر الجاري، انفجر لغمان أرضيان بسيارتين مدنيتين، مخلّفين 18 قتيلاً و9 جرحى، معظمهم من عائلة واحدة، في محيط "وادي العزيب" شمال شرقي ريف مدينة سلمية.

ويعتبر فطر الكمأة مصدر رزق للعديد مِن المدنيين، ونتيجة للأمطار الوافرة وصل وزن بعضها إلى أكثر مِن 2 كغ، كما دفع ارتفاع سعرها إلى المخاطرة وجمعها من مناطق في البادية وسط الألغام.

فشل المفاوضات بشأن درعا البلد وناشطون يتوقعون بدء عمل عسكري لنظام الأسد عليها
مقبلون على كارثة.. الدفاع المدني يصدر بيانا بشأن التطورات في درعا
درعا البلد.. قتيل بقصف للنظام والأهالي ينزحون | فيديو
حالة وفاة واحدة و38 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
روسيا ترسل لقاح "سبوتنيك لايت" إلى نظام الأسد
بعد أسابيع من انخفاضها.. الإصابات بكورونا تسجل ارتفاعاً في تركيا