سلطان عمان يهنئ بشار الأسد على "فوزه" بالإنتخابات

تاريخ النشر: 31.05.2021 | 14:20 دمشق

إسطنبول - متابعات

بعث السلطان هيثم بن طارق سلطان عُمان أمس الأحد برقية تهنئة إلى رئيس النظام بشار الأسد بمناسبة  فوزه بـ"انتخابات الرئاسة" التي لقيت رفضاً شعبياً ودولياً واسعاً وتعد هذه أول تهنئة من زعيم خليجي للأسد بعد إعادة انتخابه الأسبوع الفائت.

وقالت وكالة الأنباء العمانية إن السلطان هيثم بن طارق أعرب في هذه البرقية "عن خالص تهانيه وأصدق تمنياته لفخامته، بالتوفيـق والنجاح في مواصلة قيادة الشعب السوري الشقيـق لتحقيـق تطلعاته نحو الاستقرار والتقدم والازدهار".

ورغم أن سلطنة عمان خفضت تمثيلها في دمشق بعد الثورة السورية قبل 10 سنوات، فإنها أصبحت أول دولة عربية وخليجية تعيد تمثيلها الدبلوماسي الكامل إلى سوريا. وأعادت السلطنة سفيرها إلى دمشق، في شهر تشرين الأول 2020.

 

 

وكان رئيس مجلس الشعب التابع للنظام حمودة صباغ قد أعلن مساء الخميس فوز بشار الأسد بمنصب رئيس الجمهورية العربية السورية بعد حصوله على أغلبية أصوات الناخبين.

وقال حمودة صباغ لوسائل إعلام النظام إن بشار الأسد فاز بالمنصب بعد حصوله على الأغلبية المطلقة من أصوات الناخبين بنسبة 95.1 في المئة من عدد الأصوات.

يشار إلى أنّ نظام الأسد أجرى انتخاباته الرئاسيّة وفق "دستور عام 2012" الذي تنص "المادة 88" منه على أن "الرئيس لا يمكن أن يُنتخب لأكثر من ولايتين كل منهما سبع سنوات"، إلّا أنّ "المادة 155" توضّح أن ذلك "لا ينطبق على الرئيس الحالي، إلا اعتباراً من انتخابات العام 2014".