سكان مدينة ألمانية يجدون آلاف اليوروهات في صناديق بريدهم

تاريخ النشر: 09.09.2018 | 17:09 دمشق

آخر تحديث: 21.09.2018 | 01:32 دمشق

تلفزيون سوريا-متابعات

إذا كنت من سكان مدينة مانهايم في ألمانيا فقد تكون من المحظوظين، وتصحو يوما لتجد أمام باب منزلك ظرفا ورقيا يحوي رزمة من الأوراق النقدية بآلاف اليوروهات.

الشرطة الألمانية قالت إن عددا من سكان المدينة وسط ألمانيا، عثروا على خطابات بداخلها أوراق نقدية تصل إلى آلاف اليوروهات وضعت في صناديق بريدهم، وحدث ذلك في شارعين بحي ليندنهوف جنوب المدينة والقريب من نهر الراين، حسب موقع دير شبيغل الألماني

وقالت شرطة المدينة إنها تسلمت حتى يوم الجمعة الماضي أربع خطابات بداخلها آلاف اليوروهات، دون أن تعرف من قام بوضع هذه الأموال، مشيرة إلى أنه قد يكون مختلا عقليا أو مريضا بالزهايمر.

وطالبت من يجد في صندوق بريده أمولا أن يسلمها لمركز الشرطة، كما دعت الأقارب والممرضين إلى التوعية بأمراض الخرف والزهايمر والتي قد تدفع المريض لمثل هذه الأعمال الغريبة.

وينص القانون الألماني على إعادة الأموال إلى صاحبها في حال تم التعرف عليه، وإلا فمن حق من وجد النقود أن يأخذ نصيبه القانوني منها.

ويمنع القانون الألماني من يعثر على شيء تفوق قيمته 10 يورو من الاحتفاظ به ويفرض عليه تسليمه، كما يرصد القانون مكافأة للشخص الذي يسلم الأشياء المفقودة لصاحبها.

وإذا كانت قيمة هذا الشي أقل من 500 يورو، فمن حق من عثر عليه أن يحصل على 5 في المائة من قيمة الشيء، أما إذا تجاوزت قيمته 500 يورو فيحصل على 25 يورو إضافة إلى ثلاثة بالمائة من قيمة هذا الشيء.

كلمات مفتاحية
مقالات مقترحة
منظمة الصحة: أقل من 10 بالمئة من البشر لديهم أجسام مضادة لكورونا
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"