سقوط ضحايا مدنيين بينهم أطفال في اقتحام الهيئة لبلدة كفر حلب

تاريخ النشر: 05.10.2018 | 11:10 دمشق

آخر تحديث: 29.10.2018 | 05:02 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

سقط طفلان وشاب وأصيبت امرأة في بلدة كفر حلب بريف حلب الغربي بعد اقتحام هيئة تحرير الشام البلدة صباح اليوم الجمعة.

وأفاد ناشطون بأن اشتباكات عنيفة اندلعت بين عناصر هيئة تحرير الشام والجبهة الوطنية للتحرير في البلدة بعد محاولة الهيئة اعتقال القائد العسكري في الجبهة الوطنية رائد العبدو.

وتضاربت الأنباء حول مصير القيادي في الجبهة رائد العبدو، حيث تواردت أنباء عن اعتقاله من قبل هيئة تحرير الشام بعد إصابته خلال الاشتباكات، في حين سرت شائعات عن مقتله خلال الاشتباكات.

وبحسب ناشطين فإن الهيئة استخدمت الرشاشات الثقيلة والمصفحات وقذائف الـ "أر بي جي" في اقتحام البلدة، مما أدى إلى تدمير نحو 20 سيارة.

وأظهرت مقاطع مصورة من البلدة خروج الأهالي إلى الشوارع للتنديد باستهداف الهيئة للبلدة بالأسلحة الثقيلة مما أدى إلى سقوط المدنيين، حيث قام عناصر الهيئة بإطلاق النار لتفريق المتظاهرين.

 

 

ويأتي هجوم هيئة تحرير الشام رغم اتفاقها السابق على وقف إطلاق النار الدائم في أواخر شهر نيسان الماضي مع الفصائل المنضوية في الجبهة الوطنية للتحرير، والذي أعقب اشتباكات عنيفة بين الطرفين استمرت لأكثر من شهرين وسقط خلالها عشرات المقاتلين من الطرفين بالإضافة لعدد من المدنيين نتيجة الاشتباكات داخل القرى والبلدات.

مقالات مقترحة
الرئاسة التركية تعلق على أنباء تمديد الإغلاق العام
أين تنتشر السلالة المتحورة الهندية من كورونا في المنطقة العربية؟
حصيلة الإصابات بكورونا في سوريا خلال 24 ساعة