سقوط صاروخ كاتيوشا بمحيط السفارة الأميركية في بغداد

تاريخ النشر: 20.05.2019 | 01:57 دمشق

 تلفزيون سوريا ـ وكالات

أعلن مصدر أمني عراقي اليوم الأحد، استهداف المنطقة الخضراء المحصنة أمنياً وسط مدينة بغداد، والتي تضم السفارة الأميركية ومقار الحكومة والبرلمان دون وقوع إصابات.

ونقلت وكالة الأناضول التركية عن أحمد الخلف ضابط في شرطة بغداد قوله "إن انفجاراً وقع في المنطقة الخضراء، ناجم حسب المعلومات الأولية، عن سقوط صاروخ من نوع كاتيوشا مجهول المصدر".

وأضاف الخلف أن السفارة الأميركية أطلقت صافرات الإنذار تحسباً لشن هجمات أخرى، كما لفت إلى أن المعلومات الأولية تشير إلى أن الانفجار لم يخلف أي أضرار مادية أو بشرية.

وشدد الضابط العراقي على أن قوات الأمن العراقي بدأت بحملة أمنية واسعة لمعرفة مصدر إطلاق الصاروخ.

هذا ولم تعلن أي جهة حتى الآن مسؤوليتها عن إطلاق الصاروخ، الذي يأتي بعد أسبوع من طلب واشنطن من موظفيها غير الأساسيين مغادرة العراق فوراً، بسبب ما وصفته بـ "تهديد حقيقي".

وتخشى الولايات المتحدة من أن يشن وكلاء إيران في العراق وبالتحديد ميليشيات الحشد الشعبي، هجمات على المصالح الأميركية في العراق.

ويوم الثلاثاء الماضي أعلن المتحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأميركي الكابتن بيل أوربان في بيان له، أن بعثة بلاده في حالة تأهب قصوى الآن، ويواصلون المراقبة عن كثب لأي تهديدات حقيقية أو محتملة ووشيكة للقوات الأميركية في العراق.

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير