سفير أوكرانيا لدى تركيا: يمكن حل التوتر مع روسيا بوساطة أنقرة

تاريخ النشر: 14.02.2022 | 19:01 دمشق

آخر تحديث: 14.02.2022 | 19:07 دمشق

أسطنبول - وكالات

قال السفير الأوكراني لدى تركيا فاسيل بودنار، اليوم الإثنين، إن "التوتر" الحاصل بين روسيا وأوكرانيا يمكن حله سلمياً بوساطة تركية.

وأضاف في تصريح صحفي من ولاية أضنة جنوبي تركيا، أن روسيا حشدت قواتها وأسلحتها على الحدود الأوكرانية، مؤكداً أن بلاده مستعدة للدفاع عن نفسها.

وأوضح أن "أوكرانيا تتوقع حلاً سلمياً لهذا التوتر، وتعرب عن أملها في أن تكون مهارات التفكير الروسية كافية وسليمة لإنهاء هذا الوضع قبل بدء الحرب".

وأردف أنه من الممكن حل هذا الأمر "بوساطة من تركيا"، مشيراً إلى مستوى الدعم التركي العالي لبلاده الذي ظهر خلال زيارة الرئيس رجب طيب أردوغان لأوكرانيا مؤخراً، مشيراً إلى أنّ أوكرانيا "تدرك الدعم والتضامن التركي حكومة وشعبا لها، وأنها تثمن لها موقفها".

من جانبه، قال السفير الأوكراني لدى بريطانيا، اليوم، إن بلاده قد تتخلى عن طموحها بالانضمام إلى حلف شمال الأطلسي (ناتو)، وذلك لمنع اندلاع حرب مع روسيا.

وحشدت روسيا، مؤخراً، أكثر من 100 ألف جندي قرب الحدود مع أوكرانيا، ما أثار مخاوف من أن الكرملين قد يخطّط لهجوم عسكري آخر ضد جارته السوفييتية السابقة، في حين نفت موسكو استعدادها للغزو، واتهمت الدول الغربية بتقويض أمنها من خلال توسّع "الناتو" نحو حدودها.

وأصدر الكرملين قائمة مطالب أمنية وجّهتها للغرب، بما في ذلك التراجع عن نشر قوات لـ"حلف الناتو" في بعض الدول السوفييتية السابقة، وضمانات بعدم انضمام أوكرانيا وجورجيا إلى الحلف.

وبحسب ما ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، في وقت سابق، فإنّ واشنطن أبلغت "تل أبيب"، أنَّ الغزو الروسي المحتمل لأوكرانيا "قد يبدأ الثلاثاء أو الأربعاء المقبلين،  على أقرب تقدير".

وأفاد البيت الأبيض في بيان سابق، أنَّ الرئيس الأميركي جو بايدن أبلغ نظيره الروسي فلاديمير بوتين خلال اتصال هاتفي، أن غزو أوكرانيا سيؤدي إلى "معاناة إنسانية واسعة النطاق"، مؤكداً أن واشنطن وحلفاءها سيردون "بشكل حاسم" ويفرضون عقوبات "سريعة وشديدة" على موسكو إذا غزت أوكرانيا.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار