سعد الحريري يرفض زيارة نظام الأسد حتى لو اقتضت مصلحة لبنان ذلك

تاريخ النشر: 01.08.2018 | 18:08 دمشق

آخر تحديث: 02.08.2018 | 17:56 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

عبر رئيس الوزراء اللبناني المكلف بتشكيل الحكومة الجديدة سعد الحريري عن رفضه المطلق لأي زيارة رسمية له لنظام الأسد لا في الوقت القريب ولا البعيد.

وقال الحريري في لقاء صحفي بعد ترأسه لكتلة المستقبل النيابية التي يترأسها في بيت الوسط " من المستحيل أن أزور سوريا، لا في وقت قريب ولا بعيد، حتى وإن انقلبت كل المعادلات، وإذا اقتضت مصلحة لبنان ذلك "فساعتها بتشوفولكم حدا ثاني غيري".

كما تطرق الحريري لزيارة وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية جبران باسيل لرئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري الحليفين لنظام الأسد وذلك بعد وصف بري لجبران باسيل بالبلطجي قبل أشهر، حيث رفض الحريري اعتبار لقاء الخصمين بأنها حصلت بضغط من نظام الأسد.

وقال الحريري في هذا الخصوص "إنه لقاء جيد، وأي لقاء يؤدي إلى مصالحة بين اللبنانيين يكون جيدا للبلد وللعمل الحكومي والنيابي والتشريعي ونحن لسنا ضده. ألم نكن أول من أيد المصالحة المسيحية ولم نكن ضدها؟ من هنا أي مصالحة بين أفرقاء كانوا مختلفين في السابق هي أمر جيد".

أما بخصوص العراقيل التي تواجه تشكيله للحكومة الجديدة فقد وصفها الحريري بأنها مشاكل مفتعلة من قبل كل من يضع إعاقات في درب تشكيل الحكومة.

يذكر أن نظام الأسد هو المتهم الرئيسي باغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري ووالد رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري، وذلك إبان التواجد العسكري للنظام في لبنان منذ الحرب الأهلية اللبنانية.

مقالات مقترحة
لقاحات كورونا الصينية تصل إلى سوريا يوم غد الخميس
تركيا.. فرض غرامة مالية كبيرة على سوريين بسبب حفل زفاف في أنقرة
صحة النظام: ضغط على أقسام الإسعاف وارتفاع في أعداد مصابي كورونا