سجن 3 سنوات لألمانية أخذت رشى من سوريين لمنح أقاربهم تأشيرات

تاريخ النشر: 19.12.2020 | 23:13 دمشق

إسطنبول - متابعات

قضت محكمة ألمانية على موظفة سابقة في دائرة الهجرة بالسجن ثلاث سنوات بتهمة تزوير وثائق لسوريين وعراقيين بهدف منح تأشيرات لأقاربهم.

وقالت صحيفة بيلد الألمانية إن محكمة ديتمولد أثبتت على إليزابيث ب (45 عاما) تهمة التزوير وتهريب الأجانب، وجمعها 250 ألف يورو بشكل غير شرعي.

وذكرت الصحفية أن القضاة كانوا مقتنعين بأن الموظفة السابقة في قسم الأجانب، ساعدت اللاجئين الذين كانوا يعيشون بالفعل في ألمانيا بين عامي 2014 و2016 وأصدرت أوراقا مزورة لأقاربهم أو أصدقائهم وتلقت بياناتهم عبر البريد الإلكتروني أو عبر واتسآب.

اقرأ أيضا: ألمانيا: اعتقال شاب سوري اعتدى جنسياً على طالبة مدرسة

لكن الموظفة زعمت أمام المحكمة أن الأموال التي جمعتها جاءت من السمسرة العقارية والائتمانية.

وأشارت الصحيفة إلى أن اللاجئين الذين دخلوا بالتزوير سمح لهم بالبقاء في ألمانيا.

اقرأ أيضا: ذبحاً بالسكّين.. لاجئ سوري يقتل زوجته في ألمانيا

واتهم المدعي العام إليزابيث بتقاضي مبالغ مالية تتراوح بين 4000 إلى 5000 يورو عن كل طلب مزور تتم الموافقة عليه.

يذكر أنه منذ عام 2011 قدم ما يقارب من مليون مواطن سوري طلبات لجوء في الدول الأوروبية. ويعيش قرابة 770 ألفا منهم تقريباً في ألمانيا حالياً، وذلك بحسب ما ذكره باحثون لدى شبكة الهجرة ومنظمة الخدمات الإعلامية المتكاملة.

أقرأ أيضا: زيهوفر يريد ترحيل السوريين المدانين بجرائم من ألمانيا

مقالات مقترحة
موقع تلفزيون سوريا.. قصة نجاح لسلطة الصحافة في حقول من الألغام
"تلفزيون سوريا" يمضي لعامه الرابع بمؤسسة محترفة ومحتوى متميز
استطلاع آراء.. تلفزيون سوريا بعيون السوريين في الداخل
هل يدفع ازدياد الإصابات بكورونا النظام إلى إعلان إجراءات عزل؟
9 إصابات و23 حالة شفاء من فيروس كورونا شمال غربي سوريا
إصابتان بفيروس كورونا في مخيم العريشة جنوبي الحسكة