زعيمة المعارضة تدعو إلى توسيع رقعة الاحتجاجات في طهران

تاريخ النشر: 25.06.2018 | 16:06 دمشق

 تلفزيون سوريا-وكالات

دعت زعيمة المعارضة الإيرانية مريم رجوي إلى توسيع رقعة المظاهرات التي بدأت في العاصمة طهران إثر تردي الأوضاع الاقتصادية في البلاد.

وطلبت رجوي من الشباب الانضمام إلى المتظاهرين الذي ملأوا العاصمة طهران، بسبب ارتفاع سعر الدولار أمام الريال الإيراني.

وقالت في تغريدة على صفحتها في تويتر إن أزمة الغلاء وارتفاع سعر الدولار ما هي إلا نتيجة لـ "سياسات الملالي الحاكمين الذين نهبوا مئات المليارات من أموال الشعب في السنوات الأخيرة أو أنفقوها للقمع الداخلي أو القتل في سوريا ودول أخرى في المنطقة".

وتابعت "أدعو جميع الشباب والبازاريين في طهران إلى الانضمام إلى المحتجين"، مشيرة إلى أن دستور الإيرانيين "هو الحرية والديمقراطية والمساواة، دستورنا ليس فيما يتبناه مجلس خبراء الجريمة، وإنما هو المبادئ المحفورة في قلب كل إيراني وسيكتب غدا على أيدي المؤسسين المنتخبين من قبل الشعب".

ورفع المتظاهرون شعارات أبرزها "اتركوا سوريا" احتجاجا على الدعم الإيراني العسكري والاقتصادي للنظام في سوريا، حيث يقاتل الحرس الثوري والميليشيات الإيرانية إلى جانب قوات النظام. 

ونظم ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي حملة احتجاجات انتشرت في شوارع طهران، للمطالبة بتحسين الوضع المعيشي وتغيير الفريق الاقتصادي، والبحث عن حلول للخروج من الأزمة التي تثقل كاهل الإيرانيين.

وملأت احتجاجات التجار منطقة جسر حافظ في العاصمة طهران، في حين أغلق الباعة المحال التجارية احتجاجاً على ارتفاع سعر صرف الدولار.

وارتفع سعر صرف الدولار بشكل غير مسبوق في تاريخ إيران خلال 40 عاماً، في أسواق طهران الحرة، وسجل 81 ألف ريال أمام الدولار الواحد رغم وعود الرئيس روحاني بكبح تراجع العملة.

مقالات مقترحة
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا