ريف حلب.. القبض على خلية لـ"YPG" تزرع عبوات ناسفة

تاريخ النشر: 06.08.2020 | 18:15 دمشق

تلفزيون سوريا - خاص

ألقى الجيش الوطني السوري، اليوم الخميس، القبض على خلية تابعة لـ"وحدات حماية الشعب - YPG" تزرع عبوات ناسفة في ريف حلب وكانت تستعد لـ تفجيرها.

وقال مراسل تلفزيون سوريا إن "فرقة المعتصم" (المنضوية في الفيلق الثاني بالجيش الوطني) داهمت مكان الخلية في إحدى المناطق شمال غربي حلب، وتمكّنت مِن إلقاء القبض على شخصين مِن أفراد الخلية.

وأوضح المراسل أن المكتب الأمني في "فرقة المعصتم" اشتبه سابقاً بأفراد خلية رجّح أنهم يتبعون لـ "YPG" - المكّون الأساسي لـ قوات سوريا الديمقراطية/ قسد - وبدأ بمراقبة تحرّكاتهم إلى حين إلقاء القبض عليهم في كمين أثناء عودتهم مِن استلام عبوات ناسفة كانوا يخطّطون لـ تفجيرها في عفرين - الحدودية مع تركيا - شمال غربي حلب.

وحسب بيان لـ"فرقة المعتصم" - نٌشر على معرّفات الجيش الوطني - فإن "المكتب الأمني في الفرقة وبعد متابعة سرية ودقيقة تمكن من إلقاء القبض على خلية تنتمي لـ قسد كانت تزرع عبوات ناسفة في منطقتي عمليات درع الفرات وغصن الزيتون لـ قتل المدنيين العزل".

وسبق أن تمكّنت الجهات الأمنية في الجيش الوطني مِن ضبط العديد مِن الخلايا التابعة لـ"قسد"، حيث اعترف أعضاؤها بتورُّطهم في عمليات تفجير بمناطق سيطرة الفصائل.

اقرأ أيضاً.. "الحر" يبث اعترافات خلية لـ"YPG" ضالعة بتفجيرات في ريف حلب

يشار إلى أن المناطق التي سيطر عليها الجيش الوطني بالاشتراك مع القوات التركية ضمن عمليتي "درع الفرات" (شمال وشرق حلب) و"غصن الزيتون" (عفرين)، شهدت العديد مِن التفجيرات التي أدّت إلى وقوع ضحايا مدنيين، وتعتبر "قسد" أبرز المتهمين بها، خاصة بعد إلقاء القبض على أكثر مِن خلية تابعة لها، كانت تحاول تجهيز سيارات ودراجات نارية "مفخخة" لتفجيرها في المنطقة.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر
سوريا.. 11 حالة وفاة و188 إصابة جديدة بفيروس كورونا