روسيا: عقوبة مالية على سوري شارك بمظاهرات ضد بوتين

تاريخ النشر: 04.02.2021 | 16:11 دمشق

إسطبول - متابعات

فرضت محكمة روسية عقوبة مالية على مواطن سوري شارك في المظاهرات المناهضة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأسبوع الفائت.

وقالت المتحدثة باسم محكمة تيميريازيفسكي في موسكو "ماريا بروخوريشيفا"، أمس الأربعاء، إن المحكمة فرضت غرامة مالية قدرها 15 ألف روبل روسي (نحو 200 دولار أميركي) على مواطن سوري شارك في مظاهرات بموسكو "انتهكت" لوائح إدارية.

أقرأ أيضاً: القضاء الروسي يحكم على نافالني بالسجن 3 سنوات ونصف

وأشارت، في تصريح لوكالة أنباء نوفوستي الروسية، إلى أن المواطن السوري ارتكب جريمة بموجب قانون الجرائم الإدارية للاتحاد الروسي، ولذلك حُكم عليه بغرامة مالية. 

وكشفت منظمة "أو في دي-إنفو" غير الحكومية، عن اعتقال أكثر من 10 آلاف شخص في روسيا منذ بدء حركة الاحتجاج ضد بوتين، في 23 من كانون الثاني الماضي، منددة بالانتهاكات بحق المعتقلين.

اقرأ أيضاً: روسيا تضع شقيق نافالني و3 من مساعديه في الإقامة الجبرية

وذكر مسؤول في المنظمة يدعى غريغوري دورنوفو لإذاعة صدى موسكو، أن العديد من المتظاهرين ظلوا مكدسين في حافلات "بظروف رهيبة وخانقة، ومن دون طعام أو التمكن من قضاء الحاجة لساعات طويلة".

وفي الـ 17 من كانون الثاني الماضي، اعتقلت السلطات الروسية نافالني فور وصوله مطار "شيريميتيفو" في موسكو، قادماً من ألمانيا، بعد قضائه فيها 5 أشهر لتلقي العلاج.

اقرأ أيضاً: روسيا.. أكثر من 5 آلاف معتقل بالمظاهرات الداعمة لنافالني

وقضت محكمة روسية، في 2 من شباط الجاري، بسجن "نافالني" ثلاث سنوات ونصف، متهمة إياه بـ "انتهاك شروط الرقابة القضائية" المفروضة عليه.

مقالات مقترحة
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
الرئاسة التركية تعلق على أنباء تمديد الإغلاق العام
أين تنتشر السلالة المتحورة الهندية من كورونا في المنطقة العربية؟