روسيا تعزز وجودها العسكري في مطار تدمر العسكري شرق حمص

تاريخ النشر: 15.11.2020 | 10:53 دمشق

حمص - خاص

أرسلت القوات الروسية الموجودة في قاعدة حميميم العسكرية بريف اللاذقية شحنة مساعدات عسكرية إلى مطار تدمر العسكري في خطوة لتعزيز وجودها في الوسط السوري.

وقالت مصادر مطّلعة لـ موقع تلفزيون سوريا، اليوم الأحد إن طائرة شحن من نوع يوشن وطائرتين حربيتين من نوع سوخوي تلتها قافلة عسكرية للقوات الروسية وصلت إلى مطار تدمر العسكري قادمة من قاعدة حميميم الروسية.

وأضافت المصادر أن المساعدات العسكرية الروسية ضمّت 18 عربة عسكرية وشاحنة روسية تضم عتاداً عسكرياً ومعداتٍ لوجستية وأجهزة اتصال سبقها وصول طائرتي سوخوي وطائرة يوشن عسكرية تضم عناصر من القوات الروسية بلغ عددهم بحسب تقديرات المصدر نحو 55 عنصراً.

اقرأ أيضاً: البادية السورية.. ثقب داعش الأسود لابتلاع جنود النظام وروسيا

وأشار المصدر إلى أنه سبق هذه التعزيزات تحصينات عسكرية في محيط المطار على مسافة كيلومتر ونصف من جميع أطرافه، عبر حفر خنادق ورفع سواتر وتأتي هذه التعزيزات استعداداً لشن حملة عسكرية ضد خلايا تنظيم الدولة التي نشطت في الآونة الأخيرة في منطقة البادية السورية، وتعد هذه  التعزيزات الروسية، الأولى من نوعها إلى مطار تدمر العسكري منذ سيطرتها على مدينة تدمر.

وسبق أن لقي عنصر تابع لقوات النظام مصرعه، في 24 من تشرين الأول 2020، على يد جندي روسي في مطار تدمر العسكري بريف حمص الشرقي، وخُطف في 9 من تشرين الأول 2020، ضابط وعنصران تابعان للفيلق الخامس في بادية حمص الشرقية خلال توجههم إلى المطار.

وقُتل أربعة عناصر من قوات النظام وجرح ثلاثة آخرون الشهر الفائت، إثر استهداف مواقعهم من قبل عناصر تنظيم "الدولة" في بادية التبني غربي دير الزور.

ونفذ تنظيم الدولة هجمات متفرقة ونصب كمائن ضد قوات النظام والميليشيات الإيرانية خلال الفترة الماضية، في مناطق متفرقة من البادية السورية، وتركزت في منطقة الشعلة غربي دير الزور، وصحراء البوكمال شرقي دير الزور، وطريق دير الزور الميادين، وطريق محطة حميمة الثالثة باتجاه مدينة تدمر بريف حمص الشرقي، ومنطقة الرصافة بريف الرقة، ومنطقة إثريا بريف حماة الشرقي، وصحراء السويداء.

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا