روسيا تطلب من إسرائيل وقف هجماتها على نظام الأسد

تاريخ النشر: 17.02.2021 | 20:34 دمشق

إسطنبول - وكالات

طالب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا "ألكسندر لافرينتيف"، إسرائيل بوقف هجماتها على نظام الأسد، قائلاً: عاجلاً أم آجلاً قد ينفد الصبر ويكون هناك رد من قبل النظام، لذلك أدعو إسرائيل إلى وقف قصفها.

وأضاف بحسب وكالة "سبوتنيك"، اليوم الأربعاء، أن روسيا تدعم الحوار بين الأكراد والنظام، وتدفع هذه العملية لإيجاد "حلول وسطى".

وأشار إلى أن بلاده لا تتدخل في الشؤون الداخلية لسوريا، وأن روسيا لن تسمح باحتمال انهيار "مؤسسات الدولة"، وأن "موضوع التعاون الدولي مهم جداً" في القضية السورية.

وفي السياق ذاته أكد أن روسيا منفتحة على العمل مع الولايات المتحدة الأميركية بشأن "قضية التسوية السورية" قائلاً: إن موقف واشنطن من الملف السوري لم يتشكل نهائياً بعد، وهناك حاجة إلى مزيد من الوقت، وإننا نأمل في حوار بناء معهم في المستقبل، إذا تم إظهار الاستعداد لذلك مع أحزابهم.

وبيّن أن موسكو لا تقبل الوجود العسكري الأميركي في سوريا، الذي تعتبره "غير قانوني"، ولا تقبل أيضاً ممارسات الولايات المتحدة في "نهب الموارد الطبيعية لسوريا".

وأعرب "لافرينتيف" عن أمله في أن "تتكيف الإدارة الأميركية الجديدة مع تخفيف العقوبات المفروضة على النظام".

وكان المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتيف قال، أمس الثلاثاء: إنه تم إرسال دعوة إلى الولايات المتحدة الأميركية للمشاركة في اجتماعات "أستانا" لكن الجانب الأميركي رفض.

واستهدفت إسرائيل في الثالث من الشهر الجاري، بعدة غارات مواقع للنظام والميليشيات الإيرانية في محيط مطار دمشق الدولي، وريف القنيطرة الأوسط والجنوبي المتداخل مع ريف درعا، بالإضافة إلى بلدات الغوطة الغربية (الكسوة، العادلية، محيط جبال المانع، خان الشيح، أوتستراد السلام).

اقرأ أيضاً: إسرائيل تقصف مواقع لنظام الأسد في ريف حماة

اقرأ أيضاً: صور للأقمار الصناعية تظهر الأهداف التي قصفتها إسرائيل في سوريا

ومنذ سنوات، تتعرض مناطق سيطرة النظام، من حين إلى آخر، لقصف إسرائيلي يستهدف مواقع لقواته وقواعد عسكرية تابعة لإيران وميليشياتها، إذ تقول إسرائيل: إنها تريد منع التمركز العسكري الإيراني جنوبي سوريا.

وكانت وزارة الحرب الإسرائيلية قد أعلنت في 13 من حزيران الماضي، أن الغارات التي نفّذتها على سوريا خلال العامين الماضيين دمّرت نحو ثلث أنظمة الدفاع الجوي التابعة لقوات النظام.