روسيا ترتكب مجزرة بحق عائلة نازحة غرب حلب (صور)

تاريخ النشر: 03.02.2020 | 13:52 دمشق

آخر تحديث: 13.10.2020 | 15:10 دمشق

تلفزيون سوريا - متابعات

ارتكبت طائرات حربيّة روسيّة، اليوم الإثنين، مجزرة بحق عائلة نازحة بينها أطفال ونساء، إثر غارة استهدفت سيارة (سرفيس) كانت تقلّهم في ريف حلب الغربي.

وقال الدفاع المدني في حلب، إن سبعة مدنيين مِن عائلة واحدة بينهم أربعة أطفال وثلاث نساء قضوا وأصيب آخرون، بغارة روسيّة استهدفت سيارة كانت تقلّهم في منطقة جمعية الرحال غربي حلب، أثناء محاولتهم النزوح مِن المنطقة.

وعمِلت فرق الدفاع المدني في ظروف صعبة على الوصول للموقع خشية استهداف آخر للموقع ذاته، في ظل تحليق مستمر للطائرات الحربية، وتمكّنت الفِرق مِن إجلاء الضحايا وإسعاف المصابين للنقاط الطبيّة في المنطقة.

وسبق أن ارتكبت طائرات حربية روسيّة، قبل أيام، مجزرة في ريف حلب الغربي راح ضحيتها عشرة مدنيين في مخيم للنازحين بمنطقة الأتارب، وذلك بعد ساعات مِن مجزرة أخرى في المنطقة، أوقعت عدداً مِن الضحايا بينهم أطفال.

وما تزال الطائرات الحربية لـ روسيا ونظام الأسد تواصل استهداف السيارات التي تُقلّ النازحين مِن ريفي حلب وإدلب، اللذَين يشهدان حملة عسكرية شرسة وسط قصفٍ بمختلف أنواع الأسلحة، ما أدّى إلى وقوع عشرات الضحايا مِن المدنيين.

اقرأ أيضاً.. ضحايا بقصفٍ روسي على سيارات النازحين جنوب إدلب

يشار إلى أن فريق "منسقو استجابة سوريا" وثّق نزوح أكثر مِن 268 ألف إنسان مِن ريفي إدلب وحلب، خلال الفترة الممتدة بين 14 حتى 30 من كانون الثاني 2020، بسبب العملية العسكرية لـ روسيا ونظام الأسد على المنطقة.

اقرأ أيضاً.. خلال 12 يوماً.. نزوح قرابة 170 ألف مدني مِن ريفي حلب وإدلب

مقالات مقترحة
العراق: فرض إغلاق شامل في بغداد لمواجهة تفشي فيروس كورونا
السعودية تلزم الوافدين بالخضوع لحجر صحي مدة أسبوع
15 حالة وفاة و178 إصابة جديدة بفيروس كورونا في سوريا