روسيا تحشد عناصر من اللواء الثامن لمحاربة تنظيم الدولة شرقي حمص

تاريخ النشر: 24.02.2021 | 19:46 دمشق

درعا- خاص

انطلق رتل عسكري مؤلف من عربات عسكرية تابعة للشرطة العسكرية الروسية وعدد من عربات الدفع الرباعي التابعة لـ اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس المدعوم من روسيا من مدينة "بصرى الشام" باتجاه ريف حمص الشرقي.

وبيّنت مصادر خاصة لموقع تلفزيون سوريا، اليوم الأربعاء، أن الرتل العسكري ضم أكثر من 100 عنصر تابعين للواء الثامن، والذي انتسبوا إليه في الـ 20 من شهر آب الفائت، وأجروا دورة عسكرية لمدة شهرين في مدينة "بصرى الشام ".

وأضافت أنه تم إبلاغ العناصر، أمس الثلاثاء، بضرورة الحضور إلى ساحة "القلعة الأثرية" وذلك بهدف التجهيز لمهمة عسكرية في ريف حمص الشرقي ومدينة تدمر ضد تنظيم الدولة.

وأن العناصر سوف يتخذون من قاعدة روسية أنشئت في ريف حمص الشرقي مقراً لهم، حيث تتضمن قوات هندسية وقوات خاصة، ومركز انطلاق للمروحيات للعسكرية الروسية، وذلك لشن  حملة عسكرية ضد تنظيم الدولة في منطقة "السخنة".

وفي السياق ذاته، أكدت مصادر خاصة أنه سيتم في وقت لاحق بدء عمل عسكري في بادية السويداء الشرقية ضد تنظيم الدولة، وذلك بهدف تقطيع أوصال انتشار التنظيم في المنطقة وفصل ريف السويداء عن بادية حمص أو ما يعرف بمنطقة "الدياثة والشامية"، وأن هناك احتمالا لقطع طريق "التنف".

 وبحسب المصادر فإن هذه العملية ستتم بموافقة من القاعدة الأميركية في "التنف" أو ما تعرف بمنطقة الـ 55 والتي تضم قوات "مغاوير الثورة" وقوات "النخبة" التابعة للمعارضة، مشيرةً إلى أنه لن يكون هناك أي وجود للميليشيات الإيرانية أو عناصر ميليشيا "حزب الله " ضمن العملية العسكرية .

يذكر أن اللواء الثامن التابع للفيلق الخامس والمدعوم من روسيا بقيادة "أحمد العودة"  يضم 1680 عنصرا، وجميعهم من ضباط وصف ضباط وعناصر منشقين سابقاً عن قوات النظام، بالإضافة إلى عناصر سابقين بفصائل المعارضة المسلحة، ويحملون بطاقات تسوية.

اقرأ أيضاً: "خلافة البادية".. كل من يدخل "مثلث الحماد" مفقود

اقرأ أيضاً: تنظيم الدولة يشن هجوماً مباغتاً على حقل العمر النفطي

وأعلن اللواء الثامن عن دورة عسكرية في شهر تموز من العام الفائت، ضمت أكثر من 800 عنصر من شبان محافظة درعا، معظمهم من العناصر المنشقين عن قوات نظام الأسد والمطلوبين للخدمة الإلزامية.

ومنتصف الشهر الفائت، أغارت مقاتلات روسية على مواقع يعتقد أنها تابعة لـ تنظيم الدولة في جبل "أبو رجمين" الواقع شمالي مدينة تدمر، حيث نفذت 8 غارات.