روسيا تحسم موقفها من معركة درعا

تاريخ النشر: 25.06.2018 | 18:06 دمشق

تلفزيون سوريا-خاص

أفادت مصادر خاصة موقع تلفزيون سوريا بأن روسيا أبلغت المعارضة السورية في درعا بأن العملية العسكرية للسيطرة على مناطق المعارضة في المحافظة ستبدأ خلال الأيام القادمة.

وقال المصدر إن عدداً من الشخصيات الدينية ومن وجهاء المدينة عقدوا اجتماعاً صباح اليوم في مبنى المحافظة، حضره ضابط روسي ومحافظ درعا التابع للنظام وأمين فرع حزب "البعث".

حيث أبلغهم الضابط الروسي أن مساعي"المصالحة" التي تقودها روسيا قد فشلت، وستبدأ خلال الأيام القادمة معركة عسكرية للسيطرة على الأجزاء الخاضعة لسيطرة المعارضة في مدينة درعا ومحيطها.

وطلب الضابط من الوجهاء الضغط على فصائل المعارضة لتسليم هذه الأحياء دون خوض معارك، وزودهم بأرقام هواتف مركز المصالحة في قاعدة حميميم للتواصل معها مباشرة.

ويأتي ذلك بعد رسالة من واشنطن إلى فصائل المعارضة العسكرية في درعا، قالت فيها إنها لن تقوم بأي عمل عسكري رداً على انتهاكات النظام وروسيا لاتفاقية خفض التصعيد في الجنوب السوري.

ووصف مراقبون الرسالة الأمريكية بالضوء الأخضر للنظام وروسيا لشن عملية عسكرية واسعة في الجنوب، عقب عمليات قصف مدفعي وجوي بدأها النظام والميليشيات الأجنبية في ريف درعا الشرقي، لتشارك في اليومين الماضيين المقاتلات الحربية الروسية في قصف الأحياء السكنية.

مقالات مقترحة
بسبب كورونا.. ملك الأردن يقبل استقالة وزيري الداخلية والعدل
من جرعة واحدة.. أميركا تصرح باستخدام لقاح "جونسون آند جونسون"
فتاة ملثمة استغلت إجراءات كورونا وطعنت طالبة في جامعة تشرين