روسيا تجري مناورات جوية وبحرية في قاعدة حميميم باللاذقية

تاريخ النشر: 04.03.2021 | 10:57 دمشق

إسطنبول - متابعات

أجرت القوات الروسية في قاعدة حميميم العسكرية، جنوبي اللاذقية، تدريبات عسكرية مشتركة، بحرية وجوية.

وقالت قناة "إزفيستيا" الروسية، في تقرير نشرته أمس الأربعاء: إن القوات تدرّبت على آليات الاستطلاع ومرافقة الطائرات للسفن الحربية، وخلال التدريبات، جرى فحص عمل قوات الدفاع الجوي.

وتتخذ هذه التدريبات من الأجواء السورية مكاناً لها، إذ تقول القناة: "حتى الطيارون المتمرسون لديهم الكثير لتعلّمه في سماء سوريا"، مضيفةً أن "الطيارين المؤهلين بجدارة، هم من يصلون إلى سوريا".

اقرأ أيضاً: لقاح كورونا.. الجنود الروس في "حميميم" يتلقّون الجرعة الثانية

وأشارت "القناة" إلى أن الطيارين الروس في سوريا "يرافقون القوافل والبضائع، ويقومون بالرادار والاستطلاع الإلكتروني، ويعملون أيضاً في حماية المجال الجوي والدفاع عنه".

وتتوجه الطائرة إلى المرائب الخاصة، عقب الهبوط، حيث يتولى أمر الطائرات فريق الفنيين، يقومون بفحص جميع المكونات والتركيبات وإعادة تزويدها بالوقود، لتكون جاهزة للإقلاع مرة أخرى، بحسب ماجاء في التقرير.

وكانت القوات الروسية أجرت في ميناء طرطوس على الساحل السوري مناورات عسكرية مع قوات نظام الأسد في 18 كانون الثاني، استمرت ليومين، شارك فيها، بحسب ما أعلنت قاعدة حميميم حينئذٍ، أكثر من ألفي عسكري و7 سفن وزوارق حربية.

وفي أيلول 2019، أنشأت القوات الروسية مرائب خاصة بطائراتها في قاعدة "حميميم" الجوية، في مساع لتطوير القاعدة على المستوى الخدمي والعسكري.

اقرأ أيضاً: صحيفة روسية: توسيع قاعدة حميميم سيغير التوازن في الشرق الأوسط