روسيا تبحث مع بيدرسون تحضيرات الجولة السادسة لاجتماعات الدستورية

تاريخ النشر: 13.03.2021 | 06:18 دمشق

إسطنبول - متابعات

بحث المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وأفريقيا ونائب وزير الخارجية، ميخائيل بوغدانوف، مع المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون التحضير للجولة السادسة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية.

وقالت الخارجية الروسية، في بيان عقب مكالمة هاتفية بين بوغدانوف وبيدرسون يوم أمس الجمعة إنه جرى "تبادل الآراء حول مسائل التحضير للجولة السادسة من اجتماعات اللجنة الدستورية السورية في جنيف".

وأَضاف البيان أن الجانبين بحثا أيضاً المسائل المتعلقة بتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 حول سوريا، "مع التركيز على ضرورة بذل جهود مشتركة للمجتمع الدولي بهدف إعادة إعمار سوريا بعد الحرب بأسرع ما يمكن، وضمان الظروف لعودة اللاجئين السوريين إلى الوطن".

وكان المبعوث الأممي قد زار موسكو ودمشق الشهر الماضي، حيث بحث مع وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسوري فيصل المقداد تنفيذ القرار 2254 وعمل اللجنة الدستورية، في حين طالب وزير خارجية النظام بعدم التدخل الخارجي بشؤون اللجنة الدستورية السورية وعدم فرض إطار زمني لعملها.

ومن جانبها، شددت "هيئة التفاوض السورية"، في لقاء جمع رئيسها أنس العبدة مع المبعوث الأممي، على ضرورة الوصول إلى آلية فعالة للعمل على تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254، بشأن التسوية في سوريا، دون استثناء أي بند منه.

وأوضح العبدة أن "العمل على بند وتأجيل بقية البنود المهمة هو مضيعة لوقت السوريين والمجتمع الدولي، وهذا يحتاج إلى تضافر الجهود الإقليمية والدولية لدعم العملية السياسية".

وأكد العبدة للمبعوث الأممي أن "النقاط التي قدمناها في رسالتنا لمجلس الأمن كفيلة بتفعيل المسار السياسي، وتفعيل مسار اللجنة الدستورية أكثر"، مشيراً إلى أن "المنهجية الصحيحة هي تفادي تضييع الوقت والالتزام بمهمة وولاية اللجنة بحسب وثيقة القواعد الإجرائية".