روحاني يؤكد دعم بلاده لنظام الأسد ومواجهة إسرائيل في الجولان

تاريخ النشر: 08.12.2020 | 16:51 دمشق

إسطنبول - وكالات

أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني اليوم الثلاثاء، مواصلة دعم بلاده لنظام الأسد الذي وصفه بالحليف الاستراتيجي، ودعا لمواجهة الاحتلال الإسرائيلي للجولان السوري.

وقال روحاني خلال لقائه مع وزير خارجية النظام فيصل المقداد في العاصمة طهران، إن بلاده ستقف إلى جانب حكومة نظام الأسد، وهي مصممة على دعمها كحليف استراتيجي، وستظل معها حتى النصر على حد وصفه.

وأشار روحاني إلى أهمية التعاون الثنائي لإعادة الإعمار في سوريا، وشدد على أن بلاده تعتبر صيغة أستانا مفيدة للحفاظ على وحدة الأراضي السورية.

كما تطرق روحاني خلال حديثه لتوقيع الرئيس الأميركي دونالد ترامب على وثيقة تعترف من خلالها واشنطن بضم الجولان السوري المحتل لإسرائيل، ودعا بمواجهة إسرائيل لتحرير الأراضي المحتل بما فيها الجولان.

أقرأ أيضاً: بالتفاصيل والأرقام.. رصد شامل للميليشيات الإيرانية في سوريا

وبحجة دعم نظام الأسد ومحاربة إسرائيل المزعومة، أرسلت إيران منذ انطلاق الثورة السورية، عشرات الميليشيات الموالية لها وآلاف المقاتلين من الحرس الثوري الإيراني والتي ارتكبت عشرات المجازر التي راح ضحيتها آلاف السوريين.

وتتعرض الميليشيات الإيرانية في سوريا لغارات جوية إسرائيلية متكررة، خلفت عشرات القتلى والجرحى في صفوف هذه الميليشيات.

يذكر أن وزير خارجية نظام الأسد فيصل المقداد كان قد وصل إلى العاصمة الإيرانية طهران مساء الأحد الماضي، في زيارة رسمية هي الأولى له خارج البلاد، بعد توليه حقيبة الخارجية خلفاً للوزير السابق وليد المعلم، وذلك تلبية لدعوة من وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف.

اقرأ أيضاً: قصف إسرائيلي على مواقع لـ"النظام" والميليشيات الإيرانية في دمشق

مقالات مقترحة
10 حالات وفاة و139 إصابة جديدة بكورونا في سوريا
حصيلة الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في سوريا
أردوغان يعلن عودة الحياة لطبيعتها في تركيا تدريجيا بعد عيد الفطر