روحاني: طهران لن تقبل إلا بالتطبيق الكامل للاتفاق النووي

تاريخ النشر: 05.05.2021 | 14:56 دمشق

إسطنبول - وكالات

أعلن الرئيس الإيراني حسن روحاني أن بلاده لن تقبل بأقل من التطبيق الكامل للاتفاق النووي الذي يجب العودة إليه، وأن طهران لن تتخلى عن أي من حقوقها في الاتفاق.

وقال روحاني خلال اجتماع الحكومة الإيرانية اليوم الأربعاء "إن المفاوضين الإيرانيين يقومون بعمل جبار لإلغاء العقوبات خلال مباحثات فيينا، مضيفاً أن العقوبات "سترفع قريباً في حال عاد الطرف الآخر بالكامل للقانون والتعهدات والقرار 2231"، المكمل للاتفاق النووي المبرم عام 2015".

وأكد أن "الشعب الإيراني يرى اليوم ثمار الصمود والصبر في فيينا"، معتبراً أن بقية أطراف الاتفاق النووي أدركت "أن لا خيار إلا تنفيذ المقررات الدولية".

ورأى أن "المفاوضات تجرى في إطار ومسار صحيحين"، مخاطباً الإيرانيين بالقول "أعلن اليوم للشعب أنه بالنسبة لي كرئيس الحكومة قد فشلت العقوبات وفي حال كنّا متحدين سترفع قريباً وهذا انتصار عظيم".

وكانت أطراف الاتفاق النووي قد اختتمت الجولة الثالثة لمباحثاتها في فيينا، السبت، وعادت الوفود إلى عواصمها للتشاور، على أن تستأنف المباحثات الجمعة المقبلة.

ويشارك وفد أميركي، برئاسة المبعوث للشأن الإيراني روبرت مالي، في مباحثات فيينا من دون إجراء مفاوضات مباشرة مع الوفد الإيراني، بعد رفض طهران الدخول في أي مفاوضات مع واشنطن.

وتجري أطراف الاتفاق النووي مفاوضات منفصلة مع كل من الوفدين الإيراني والأميركي. علماً أن الوفد الأميركي يقيم في فندق آخر غير الفندق الذي يقيم فيه الوفد الإيراني.

وتتحدث هذه الأطراف عن "تقدم" أحرز في المفاوضات، وهو ما أشار إليه وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، أمس الثلاثاء، لكنه قال أيضاً إن "الطريق طويل".