رغم تشديدات إسرائيل.. 90 ألفاً أحيوا ليلة القدر في "الأقصى" |صور

تاريخ النشر: 09.05.2021 | 07:51 دمشق

إسطنبول - وكالات

أحيا أكثر من 90 ألف مصلٍّ فلسطيني، ليل السبت - الأحد، ليلة القدر في المسجد الأقصى، وذلك رغم الإجراءات الأمنية المشدّدة وغير المسبوقة التي اتخذتها قوات الاحتلال الإسرائيلي في مدينة القدس المحتلة.

وقالت دائرة الأوقاف الإسلامية في بيان - نقلته وكالة "الأناضول" - إنّ "أكثر من 90 ألف مصل أحيوا ليلة القدر في المسجد الأقصى المبارك رغم الإجراءات الاحتلالية الصعبة، ومنع المصلين مِن الوصول، والإغلاق على سكّان الضفة الغربية".

وشدّدت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء أمس السبت، مِن إجراءاتها الأمنية غير المسبوقة في مدينة القدس، تزامناً مع توافد آلاف الفلسطينيين إلى المسجد الأقصى لإحياء ليلة القدر.

وبحسب شهود عيان فإنّ قوات الاحتلال المدججة بالأسلحة زادت انتشارها بأعداد كبيرة في العديد مِن مناطق القدس الشرقية ومنها بوابات المسجد الأقصى، خاصة عند أبواب "العامود والساهرة والأسباط".

وأشار الشهود إلى أنّ التشديدات الإسرائيلية في القدس بدأت، منذ بداية شهر رمضان، لكن سلطات الاحتلال ضاعفت قواتها، خلال الأيام القليلة الماضية، واليوم ازدادت بشكل أكبر مع إحياء الفلسطينيين لليلة القدر.

وأضاف الشهود أنّ عدة مناطق وسط القدس - خاصّةً منطقة "باب حطة" - ما تزال تشهد توتراً، بسبب محاولات المستوطنين استفزاز المقدسيين، لكن دون أن يصل الأمر إلى نشوب مواجهات.

يشار إلى أنّ مدينة القدس تشهد، منذ بداية شهر رمضان المبارك، اعتداءات ترتكبها قوات الاحتلال الإسرائيلي والمستوطنون، خاصة في منطقة "باب العامود" وحي "الشيخ جراح".