رغم امتلاك النظام خرائط الألغام.. جرح طلاب بريف دمشق بانفجار لغم

تاريخ النشر: 01.10.2020 | 18:35 دمشق

إسطنبول ـ متابعات

أصيب تسعة طلاب بجروح، اليوم الخميس، على إثر انفجار لغم في بلدة "بيت جن" التابعة لمدينة "قطنا" جنوب غربي العاصمة دمشق.

ونقلت وكالة إعلام النظام "سانا" عن قيادة الشرطة قولها، إن لغمًا من مخلفات (التنظيمات الإرهابية) بحسب زعمها، انفجر أثناء عبور عدد من طلاب مدرسة للتعليم الأساسي في بلدة "بيت جن"، الطريق الواصل بين البلدة و"مزرعة بيت جن"، ما أسفر عن إصابة الطلاب، وأسعفوا إلى مشفى بلدة "خان أرنبة" بمحافظة القنيطرة.

اقرأ أيضاً: ألغام من مخلفات نظام الأسد تودي بحياة مدنيين في ريف إدلب

اقرأ أيضاً: مقتل ثلاثة مدنيين بانفجار لغم قرب مدينة كفرنبل

وبحسب وزارة تربية حكومة الأسد، فإن الطلاب الذين أصيبوا من صفوف "السابع والثامن والتاسع" وإصاباتهم تراوحت بين الخفيفة والمتوسطة.

وفي السياق، أصيب شخص بجروح، أمس الأربعاء، جراء انفجار لغم في قرية "بيت تيما" في "قطنا" أيضاً.  

ونقلت وكالة النظام "سانا" عن قيادة الشرطة القول السابق نفسه في أن اللغم من مخلفات ما سمتها (التنظيمات الإرهابية).

اقرأ أيضاً: ثلاث ضحايا أطفال بانفجارين في ريفي حلب وحماة

يشار إلى أن المصاب شاب يبلغ من العمر 22 عاماً أصيب نتيجة انفجار اللغم بينما كان يرعى قطيعاً من الغنم في الأراضي المتاخمة للقرية، وأسعف إلى مشفى "المجتهد" بدمشق.

وكانت قوات الأسد قد سيطرت على منطقة بيت جن والبلدات المجاورة في منتصف عام 2017، عقب توسّط روسيا لدى فصائل المعارضة لانسحابها من البلدة وتسليم الروس والنظام خرائط الألغام للمنطقة. إلا أن النظام بقي متجاهلاً إزالة الألغام ما يتسبب بسقوط العديد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين.

 

مقالات مقترحة
الإصابات بكورونا تزداد في الرقة ومراكز الحجر ممتلئة
وزير تركي يتلقى الجرعة الأولى من لقاح كورونا محلي الصنع | فيديو
15 حالة وفاة و311 إصابة جديدة بكورونا في سوريا