رئيس بلدية أسنلر في إسطنبول: الاندماج بين السوريين والأتراك آخذ في الازدياد

تاريخ النشر: 13.11.2021 | 11:31 دمشق

إسطنبول - متابعات

قال رئيس بلدية أسنلر في ولاية إسطنبول توفيق جوك صو، أمس الجمعة، إن الاندماج بين السوريين والأتراك آخذ في الازدياد، وإن هناك انخفاضاً في الشكوى من وجود السوريين بين المواطنين الأتراك.

وأضاف بحسب موقع "akit" أنه وفق المعلومات الأمنية فإن معدل مشاركة السوريين _الذين يعيشون بمنطقة أسنلر_ في الجريمة منخفض جداً.

وفي سياق آخر، حول قضية "الموز" قال الصحفية التركية ناغيهان ألجي في مقال حول قرار دائرة الهجرة الخاص بترحيل السوريين المشاركين في فيديوهات "الموز" على وسائل التواصل الاجتماعي، إن "الغالبية العظمى من المعارضة هم من المهاجرين"، مشيرة إلى أنه مع ازدياد المشكلات الاقتصادية زاد التحامل على السوريين.

ولفتت إلى أن ترحيل أولئك الذين "يأكلون الموز" في تركيا التي تستضيف ملايين اللاجئين السوريين منذ أكثر من عشر سنوات سيجعل سمعتها بأنها "معادية للمهاجرين" على الرغم من كل الجهود التي تبذلها بحقهم.

يشار إلى أنّ قضية "الموز" ظهرت، نهاية الشهر الفائت، عقب حديث لأحد المواطنين الأتراك خلال مقابلة في الشارع، وهو يشتكي من أنّه "لا يستطيع أكل الموز، بينما السوريون يشترونه بالكيلوغرامات في تركيا".

وأثار هذا الفيديو ردود فعل كثيرة من السوريين وغيرهم، شارك بعضهم مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي، وهم يأكلون "الموز"، الأمر الذي اعتبره ناشطون أتراك "استفزازاً وسخرية"، وطالبوا بمحاسبة الفاعلين.

يذكر أنّ مقاطع الفيديو بشأن قضية الموز، تداولها سوريون وغيرهم من الأجانب على معظم منصات التواصل الاجتماعي، التي أعاد من خلالها مناهضون للوجود السوري في تركيا، مقاطع قديمة تسيء إلى العلم التركي لاتهام السوريين بتعمّد الإساءة.

انضم إلى قائمتنا البريدية ليصلك أحدث المقالات والأخبار
"الوطني الكردي": المشروع التركي لإعادة اللاجئين يتعارض مع القرار الأممي 2254
أردوغان يرفض انضمام السويد وفنلندا لحلف شمال الأطلسي
تحذيرات من صيف أكثر حرارة وجفافاً في تركيا
مرسوم العفو.. النظام يفرج عن 476 شخصاً من أصل 132 ألف معتقل
اعتقالات تطول المنتظرين تحت "جسر الرئيس" بدمشق
كم بلغ عدد المعتقلين المفرج عنهم من سجن صيدنايا بمرسوم "العفو"؟