مختارات

الصورة
أعلنت الولايات المتحدة أن اجتماعًا ثلاثيًا يضم الولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل سيُعقد هذا الأسبوع لمناقشة الوضع في سورية، وخاصة مصير التواجد والنفوذ الإيراني فيها وفي الشرق الأوسط عمومًا، كما سيناقش
الصورة
فيما يبدو أن النزاع المسلّح في سورية يصل إلى خواتيمه، باتت المسائل المتعلقة بإعادة الإعمار محور النقاشات حول مستقبل البلاد. وترتدي هذه النقاشات أهمية أكبر على ضوء إطار الإنماء المُدني الذي أرساه نظام
الصورة
تذبذبت العلاقات بين تركيا وهيئة التحرير الشام تبعاً للتغيرات في موقف الهيئة جنباً إلى جنب مع التطورات في المنطقة وفي الميدان في سوريا. وقد اعتمدت هذه العلاقات أيضاً على موقف تركيا المتغير وتحالفاتها
الأحدث
الصورة
رغم سيطرة القوات السورية الديموقراطية على مدينة الرقة التي كانت تعد أبرز معقل لتنظيم الدولة لم تنته عمليات إزالة الالغام ، ويجد السكان أنفسهم مضطرين أحياناً لدفع الأموال لقاء تنظيف منازلهم.
الصورة
غسان شربل يكتب في الشرق الأوسط: لا تستطيع روسيا احتمال الهزيمة على الملعب السوري، الأمر يتعلق بموقعها، وهيبة جيشها، وقدرة دبلوماسيتها، وصورتها كحليف موثوق يمكن الاتكال عليه في الشدائد. الفشل يعني
الصورة
جورج سمعان يكتب في الحياة: بوتين وعد شعبه باستعادة ما كان للامبراطورية القيصرية ثم السوفياتية، فكيف له أن يرضى بتقويض كل ما بناه في سوريا؟
الصورة
مدونة للكاتبة والصحفية المقيمة في أمريكا "مي ملكاوي" على موقع الجزيرة نت تتحدث كأم عن مرارة الأمومة من خلال معاناة إحدى النساء السوريات وهي تستميت لحماية أطفالها وتلجأ للأقبية لحمايتهم من القصف
الصورة
دعوات الإبادة الجماعية ومشاعر الفرح التي يبثها الموالون للنظام السوري مع كل قذيفة تُطلق على الغوطة الشرقية، منذ انطلاق واحدة من أعنف الحملات العسكرية ضد المدنيين المحاصرين في الغوطة منذ العام 2013
الصورة
لا يسعك وأنت ترى بعض المعارضات وبعض الشعوب العربية المنكوبة وهي تستنجد بالقوى الكبرى لإنقاذها من طواغيتها السفاحين، لا يسعك إلا أن تضحك عليها بملء شدقيك
الصورة
مع انتهاء السنة الأولى من عهد إدارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، تسود الأكاديميا الغربية ودوائر السياسة، خصوصا الأوروبية، حال من الوجوم والتوجس، مردّها الإحساس بوجود نقاط تماثل كبيرة بين الأوضاع
الصورة
ترى موسكو أن استمرار المفاوضات والحل السياسي على أساس مرجعية مؤتمر جنيف لن يؤمن أهداف إيران وروسيا بإبقاء بشار الأسد في السلطة. وعليه ، يجب العمل على إيجاد صيغة جديدة للحل السياسي في سورية.
الصورة
لو استسلم الهنود لوصايا أجدادهم وللخرافات وحروب الهويات الصغيرة ، لكانت بلادهم اليوم قنبلة هائلة تهدّد البشرية.
الصورة
فشلت المقايضة بين فيينا وسوتشي، التي جرت بين الغرب وروسيا، في تحقيق تفاهم أولي حول معالم مستقبل سوريا، ودور رأس النظام فيه.
الصورة
لروسيا مصلحة فعلية في الظهور في صورة صانع الحل في سوريا. لا تريد الإقامة في بلد يشهد حرباً بلا نهاية، لكنها تجد صعوبة حتى في تأمين الحد الأدنى الضروري لحل يكاد يكون تجميلياً.
الصورة
مثل كل الأحداث حينما تقع، يجري الخلط في وقوعها بين السبب والنتيجة، حيث يميل بعضهم إلى تحويل النتيجة إلى سبب. وبالتالي، تغييب السبب الذي فرض وقوعها. ولا شك في أن خلف ذلك قصورا نظريا، أو ميولا مسبقة
الصورة
برع السوريون في المجزرة القائمة منذ سبع سنوات في أمرين اثنين، الأول تصدير المعارضة الفاشلة الفاقدة لكل أدوات التفاوض وعمل السياسة، والأمر الثاني تفريغ قضايانا من محتواها، وتحويلها لسلعة تباع وتشترى
الصورة
في دردشة مفصّلة مع صديق مطلع، يقيم في غوطة دمشق الشرقية، خلصت إلى نتيجة مفادها، أن لا جديد في عقلية قادة فصائل الغوطة، لذا، فإنه من المُستبعد أن تسفر معركة إدارة المركبات، الملتهبة حالياً، عن جديد.
الصورة
رافق القلق والتوتر الروسي تجاه مؤتمرها إرباك عكسته التصريحات الروسية تجاه الموقف الأميركي منه؛ حيث إن روسيا تعرف تماماً أن أي ملمح إيجابي أميركي تجاه سوتشي
الصورة
في خلفية الدوافع التركية لتعزيز مثل هذا التعاون انتاج نظام دفاع صاروخي وطني متطوّر يستطيع تغطية احتياجات تركيا الذاتية بشكل مستقل عن منظومة الدفاع المرتبطة بحلف شمال الأطلسي الناتو.