رأس العين.. إصابة 3 مدنيين إثر تفجير وقع في المدينة

تاريخ النشر: 03.02.2021 | 18:52 دمشق

الرقة ـ خاص

أصيب 3 مدنيين، اليوم الأربعاء، إثر انفجار عبوتين ناسفتين قرب دوار البريد وسط مدينة رأس العين شمالي الحسكة.

وقال مراسل موقع تلفزيون سوريا إن العبوات الناسفة كانت موضوعة بين سيارتين على مسافة 50 مترا، وانفجرتا في الوقت ذاته.

وأضاف أن السيارات المركونة هي لمدنيين، ونتجت عن التفجير أضرار مادية طالت 10 محال في منطقة وقوع التفجير.

وأفاد مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا بأن الجيش الوطني السوري اتهم قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بالمسؤولية عن التفجيرين اللذين ضربا مدينة رأس العين.

وتابع أنه تم نقل المصابين بينهم حالة حرجة إلى مستشفى رأس العين الوطني، مضيفا أن الجيش الوطني فرض طوقاً أمنياً حول موقع التفجير، بهدف البحث عن أي مشتبه به في العملية.

وقتل 6 عناصر تابعين لـ "فرقة الحمزات"في  الجيش الوطني السوري في الـ 31 من الشهر الفائت، نتيجة انفجار سيارة ملغمة  يقودها انتحاري، أثناء توقيفها عند حاجز قرية "أم شكيف" في بزاعة شرقي حلب.

ووقع انفجار في مدينة اعزاز في الـ 30 من كانون الثاني الفائت، عبر سيارة ملغمة بالقرب من المركز الثقافي وسط المدينة، أسفر عن مقتل 6 مدنيين بينهم طفلة وسيدتان، وإصابة 31 آخرين في حصيلة أولية بالإضافة إلى وقوع أضرار مادية كبيرة.

اقرأ أيضا: مقتل جندي تركي باشتباكات مع وحدات الحماية قرب عفرين

اقرأ أيضاً: الباب.. ضحايا بانفجار شاحنة في المنطقة الصناعية الجديدة |صور

كما سبق وتعرضت مدينة عفرين، السبت الماضي، لانفجار سيارة ملغمة في المنطقة الصناعية وسط المدينة، أسفر عن مقتل 5 مدنيين بينهم 3 أطفال بينما أصيب نحو 30 آخرين.

وارتفعت وتيرة التفجيرات في مناطق سيطرة الجيش الوطني السوري بريف حلب، لتستهدف العديد من المدنيين. ويتهم الجيش الوطني "وحدات الحماية" في "قوات سوريا الديمقراطية/ قسد" بتنفيذ تلك التفجيرات، حيث سبق وتمكّنت الجهات الأمنية في الجيش الوطني مِن ضبط العديد مِن الخلايا التابعة لـ"وحدات حماية الشعب - YPG" حيث اعترف أعضاؤها بتورُّطهم في عمليات تفجير بمناطق سيطرة الفصائل.