دير الزور.. وفاة معتقلين في سجون النظام بمرض السل

تاريخ النشر: 28.11.2020 | 16:06 دمشق

 دير الزور ـ خاص

قضى أربعة معتقلين في سجون نظام الأسد في دير الزور، بسبب إصابتهم بمرض السل وغياب الرعاية الصحية في سجون الفروع الأمنية.

وكشفت مصادر خاصة لـ موقع تلفزيون سويا، أنه تم تسجيل وفاة معتقل في سجن فرع الأمن العسكري في مدينة دير الزور بسبب إصابته بمرض السل.

وأشارت إلى وجود أربع حالات أخرى تم عزلهم في "المنفردات"، حيث تم نقلهم من المهجع الشرقي كما يطلق عليه.

كما توفي معتقل في سجن الأمن السياسي إثر إصابته بالسل، مع وجود حالات أخرى أيضا تم عزلهم في "المنفردات"، دون أن يقدم لهم أي علاج، بحسب المصادر.

وفي بلدة التبني بريف دير الزور الغربي، تم تسجيل حالتي وفاة لمعتقلين بمرض السل داخل سجن الأمن السياسي في البلدة .

ويتم نقل جثامين المتوفين إلى المشفى العسكري بدير الزور لكتابة تقارير طبية للمتوفين وتسليم هذه التقارير لذويهم.

وبمناسبة اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في تقريرها السنوي التاسع الذي أصدرته في آب الفائت، إنَّ وباء الاختفاء القسري يجتاح المجتمع السوري بقرابة 100 ألف مواطن مختفٍ منذ آذار 2011، غالبيتهم لدى نظام الأسد.

وأكدت "الشبكة" على أن النظام كان المسؤول الرئيسي عن استخدام الاختفاء القسري على نحو استراتيجي وواسع النطاق وبنسبة تصل إلى قرابة 85  في المئة، من إجمالي حصيلة المختفين قسريا.

 

اقرأ أيضا: الرقة.. وفاة معتقلين في سجون النظام بسبب مرض السل

 

مقالات مقترحة
النظام يستعد لإطلاق منصة إلكترونية للتسجيل على لقاح كورونا
رغم تفشي الوباء.. نظام الأسد يعيد فتح الدوائر الحكومية
حكومة النظام: انتشار كورونا في سوريا يتصاعد والوضع أكثر من خطير