دير الزور.. مقتل قياديين وعناصر لـ"قسد" في الشحيل

تاريخ النشر: 20.05.2021 | 19:25 دمشق

إسطنبول - خاص

أفادت مصادر لـ موقع تلفزيون سوريا بسقوط عددٍ مِن عناصر وقياديي "قوات سوريا الديمقراطية (قسد) بين قتيل وجريح، اليوم الخميس، بهجومٍ شرقي دير الزور.

وقالت المصادر إنّ 5 عناصر مِن "قسد" - بينهم 3 قياديين عسكريين - قتلوا وأصيب آخرون، إثر كميّن نصبه مسلّحون مجهولون في بلدة الشحيل، هاجموا خلاله دوريةً لـ"قسد".

وأوضحت المصادر أنّ المسلّحين هاجموا عناصر "قسد" في بلدة الشحيل، وتمكّنوا مِن قتل عنصر وإصابةِ آخر، وحين استقدام "قسد" تعزيزات إلى الموقع، انفجر لغم أرضي - أعدّه المسلّحون - بعربةِ المؤزارة، ما أسفر عن مقتل 4 عناصر وإصابةِ آخرين.

وكان مِن بين القتلى 3 قياديين عسكريين مِن "قسد"، مشيرةً المصادر إلى انتشال المصابين ونقلهم إلى حقل "العمر" النفطي القريب مِن المنطقة، شرقي دير الزور.

وعقب الحادثة فرضت "قسد" حظر تجوّل مشدّد على بلدتي الشحيل والبصيرة المجاورتين، وأغلقت جميع المداخل ومنعت الحركة داخل البلدتين، تزامناً مع شنّ حملة دهم واعتقال طالت 17 شخصاً، بتهمةِ استهداف دوريات "قسد".

يشار إلى أنّ معظم مناطق سيطرة "قسد" شمال شرقي سوريا، تشهد عمليات اغتيال وتفجيرات وهجمات وكمائن تطول قيادييها وعناصرها، إضافةً إلى موظفين في "الإدارة الذاتية".