دير الزور.. معلمون يحتجون على سوقهم للتجنيد بصفوف "قسد" |صور

تاريخ النشر: 22.12.2020 | 17:15 دمشق

الرقة - خاص

نظم معلمون وموظفون في مدينة البصيرة شرقي دير الزور وقفة احتجاجية لليوم الثاني على التوالي تنديداً بقرار قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بسوقهم إلى التجنيد الإجباري.

وقال مصدر خاص لموقع تلفزيون سوريا، اليوم الثلاثاء، إن عشرات المعلمين والموظفين نظموا وقفة احتجاجية وسط مدينة البصيرة شرقي ديرالزور، رفضا لقرار إلحاقهم بالتجنيد الإجباري الذي فرضته "قسد" على الكوادر التعليمية والموظفين في الإدارة الذاتية التابعة لـ (قسد)".

وإن المحتجين نددوا بقرار "قسد" لسوقهم إلى التجنيد الإجباري خاصة في ظل الواقع التعليمي "المتدهور" في المناطق التي تسيطر عليها "قسد".

photo5985440224861336555.jpg
احتجاج المعلمين على تجنيدهم ضمن صفوف "قسد"

 

وأقال مسؤول التربية في "الإدارة الذاتية" التابعة لـ "قسد" في الـ 17 من الشهر الفائت 40 معلماً من سجل التربية والتعليم في مدينة الرقة، وذلك لرفضهم الالتحاق بالتجنيد الإجباري ضمن قوات "قسد".

وكان مكتب الدفاع الذاتي التابع لـ "قسد" أبلغ جميع لجان "الإدارة الذاتية" بضرورة رفع أسماء الموظفين لديهم من "مواليد 1990 لغاية 2001، بهدف سوقهم إلى معسكرات التجنيد الاجباري، وفصل أي موظف يرفض الالتحاق دون سبب قانوني.

وفرضت "قسد" في وقت سابق التجنيد الإجباري تحت مسمى (واجب الدفاع الذاتي) على الكوادر التعليمية والموظفين في المناطق الخاضعة لسيطرتها بديرالزور.

أقرأ أيضاً: "قسد" تستعد لتجنيد 2500 شاب في منبج

أقرأ أيضاً:  على الرغم من تسجيل إصابات بكورونا.. "قسد" تشن حملة تجنيد بالرقة

واعتقلت "قسد" منتصف تشرين الأول الفائت، 30 شاباً بينهم أطفال في محافظتي الرقة ودير الزور، بهدف تجنيدهم قسراً في صفوفها، وشملت الاعتقالات شباناً دون سن الـ 16 عاماً وتم نقلهم إلى مركز التجمع العام قرب سد تشرين جنوب شرقي منبج.

photo5985440224861336554.jpg
نظام الأسد يعيد تمركز قواته في حاجز "الدوار" غربي درعا
درعا.. الخبز عبر "البطاقة الذكية" بداية الشهر المقبل
وجهاء بلدة المزيريب غربي درعا يوافقون على بنود تسوية مع نظام الأسد
قانون جديد للإيجار في تركيا يصب في مصلحة المستأجر.. تعرف إليه
في الأسواق منذ 40 عاماً.. دواء مرشح للعلاج والوقاية من كورونا
"صحة النظام": عودة التسجيل الإلكتروني لتلقي لقاح كورونا